استثمار

«السياحة» : المتحف المصري ومدينة شالي وقصر البارون على قائمة المواقع التراثية بـ«الإيسيسكو»

الوزارة قدمت ملفات تتناول الأبعاد الأثرية والفنية لهذه المواقع وكذلك عناصرها المعمارية

شارك الخبر مع أصدقائك

اعتمدت لجنة التراث التابعة لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (الإيسيسكو) في اجتماعها الأخير بمدينة الرباط بدولة المغرب تسجيل المتحف المصري بالتحرير، ومدينة شالي بواحة سيوة، وقصر البارون بحي مصر الجديدة، على قائمة منظمة العالم الإسلامى للتربية والعلوم والثقافة (الإيسيسكو)، وذلك بعد قيام وزارة السياحة والآثار بتقديم ملفات متكاملة تناولت الأبعاد الأثرية والفنية لهذه المواقع، وكذلك عناصرها المعمارية وتقارير حالة صونها والحفاظ عليها.

اقرأ أيضا  وزيرة التخطيط : جائزة التميز الحكومي تهدف لنشر ثقافة الإبداع والتميز في مؤسسات الدولة
قصر البارون
قصر البارون بحي مصر الجديدة

صرح بذلك الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، مؤكدا أن تسجيل هذه المواقع يأتي في إطار استراتيجية وخطة وزارة السياحة والآثار الخاصة بإبراز المواقع الأثرية ذات الأولوية وتسجيلها على قوائم التراث الدولية للتعريف بها، وتحسين عوامل الجذب السياحى لها.

مدينة شالي بواحة سيوة
مدينة شالي بواحة سيوة

وأضاف وزيري أن سبق وتم تسجيل المتحف المصري بالتحرير على القائمة التمهيدية لليونسكو في فبراير الماضى، كما أن عمليات الترميم الشاملة التي تم تنفيذها في كل من مدينة شالي وقصر البارون وافتتاحها للزيارة مؤخرا أسهم في اعتمادها على قائمة الإيسيسكو، والتي تضم الدير الأحمر بسوهاج ومقياس النيل بالروضة، بالإضافة إلى مدينة القصر وجبانة البجوات بمحافظة الوادي الجديد والمسجلتين على القائمة التمهيدية للمنظمة.

اقرأ أيضا  «السياحة» تسمح برفع الطاقة الاستيعابية للفنادق إلى 100% (مستند)

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »