استثمار

“السياحة العالمية” : 1.2 تريليون دولار خسائر متوقعة للقطاع في 2020

بسبب كورونا

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الدكتور سعيد البطوطي، المستشار الاقتصادي بمنظمة السياحة العالمية، إن خسائر قطاع السياحة في 2020 ستتراوح مابين 910 مليارات دولار إلى 1,2 تريليون دولار من الإيرادات السياحية عالميا، وذلك بسبب أزمة تداعيات فيروس كورونا.

خسارة مابين 850 مليونا إلي 1.1 مليار سائح دولي

وأضاف البطوطي في تصريحات اليوم ، أن القطاع سيفقد مابين 850 مليونا إلي 1.1 مليار سائح دولي، مؤكدا أن هناك انخفاضا يقدر بنحو 2,7 تريليون دولار في الناتج المحلي الإجمالي للسفر والسياحة.

وأشار إلي تعرض  100 إلى 120 مليون وظيفة تعمل في السياحة بشكل مباشر للخطر، موضحا أن قطاع السياحة يساهم  بحوالي 10,3% من الناتج المحلي الإجمالي العالمي ويولد واحدة من كل أربع وظائف جديدة في العالم على مدى السنوات الخمس الماضية.

اقرأ أيضا  وقف شهادتى «الأهلى» و«مصر» يعزز الاتجاه لتثبيت الفائدة

انخفاض حاد في نسب إشغال وأسعار الفنادق خلال مارس وأبريل

ولفت إلي أنه تلاحظ انخفاض حاد في نسب الإشغال وفي أسعار الفنادق في جميع المناطق من العالم خلال شهري مارس وأبريل الماضيين، بل إن العديد من الفنادق أغلقت بالكامل.

وتابع أنه نتج عن ذلك أن العديد من الفنادق بما فيها الفنادق التابعة للسلاسل الفندقية الكبرى قامت بتسريح أعداد كبيرة من العاملين وتخفيض الأجور وإغضاب الآلاف من العاملين.

اقرأ أيضا  وزير قطاع الأعمال يستعرض موقف تطوير 3 محالج قطن في الشرقية والغربية والبحيرة

وأكد البطوطي أنه وفقًا لمسح قام به خبراء منظمة السياحة العالمية من المتوقع أن يتعافى الطلب على السياحة المحلية بشكل أسرع من الطلب على السياحة الدولية.

وبخصوص الأنماط السياحية، توقع أن تتعافى السياحة الترفيهية Leisure Tourism بشكل أسرع من سفر الأعمال Business Travel والأنماط السياحية الأخرى.

منطقتا الشرق الأوسط وأفريقيا الأسرع في التعافي

وبالنسبة للمناطق من العالم، أشار إلي أن هناك توقعات بأن تكون منطقتي الشرق الأوسط وأفريقيا أسرع المناطق في بداية التعافي، حيث يتوقع معظم الخبراء بداية التعافي والانتعاش خلال الربع الأخير من العام الحالي 2020.

اقرأ أيضا  «أكسا العالمية» تحقق نموا فى التأمين الطبى.. وانخفاض الأرباح بسبب كورونا

أما بخصوص باقي المناطق من العالم فموعد بدء التعافي يختلف بخصوصه الخبراء والذى يرى بعضهم أنه سوف يكون خلال الربع الأخير من العام الحالي، بينما يرى البعض الآخر خاصة الأمريكيين أن التعافي لن يبدأ قبل بداية عام 2021.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »