نقل وملاحة

«السويس للخدمات البيئية»: بناء وحدة بحرية لخدمة منصات البترول بتكلفة 11 مليون جنيه

وأضاف رئيس شركة السويس للخدمات البيئية أنه تنفيذا لقرار هيئة سلامة الملاحة البحرية لمكافحة ومنع التلوث بالبحار ، تم تحويل ناقلة الوقود "هايدى "، من ناقلة وقود أحادية البدن إلى ناقلة وقود ثنائية

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت إدارة شركة السويس للخدمات البيئية والأشغال البحرية ، عن بدء إنشاء وحدة خدمة وقطر متعددة الأغراض،بقذق البناء فى منطقة قذقات الأدبية بمحافظة السويس ، لخدمة المنصات البترول البحرية ، وقال المهندس رامى مكاوى ، رئيس مجلس إدارة الشركة فى تصريحات خاصة لـ “المال” ، إن تكلفة بناء الوحدة تصل إلى 11 مليون جنيه ، وتم أطلاق أسم “مانزونى” عليها ، بقوة شد تصل الى 30 طنا .

وأضاف رئيس شركة السويس للخدمات البيئية أنه تنفيذا لقرار هيئة سلامة الملاحة البحرية لمكافحة ومنع التلوث بالبحار ، تم تحويل ناقلة الوقود “هايدى “، من ناقلة وقود أحادية البدن إلى ناقلة وقود ثنائية البدن، مشيرا إلى أن تكلفه ذلك التحويل بلغت مليونا و300 ألف جنيه ، كما أشار الى أن الناقلة ” سى ستار بورسعيد ” تعمل لصالح كبرى الشركات الإماراتية فى مجال تموين السفن والعائمات بالزيوت بأنواعها .

وأضاف أن ناقلة البترول “سى ستار بورسعيد” مؤجرة حاليا لصالح إحدى الشركات الأجنيه لتأدية الخدمات بمنطقة البحر الأحمر وخليج السويس، لافتا إلى أن شركته تقدم خدمات أخرى تشمل بناء وصيانة و إصلاح السفن والعائمات البحرية وتجهيزها طبقا للمتطلبات وأصول الصناعه المتعارف عليها ، بجانب أن الشركه معتمده من هيئات الإشراف “الأياكس “.

وطالب مكاوى مسؤولى قطاع النقل البحرى بضرورة أن تكون قرارات غرف الملاحة و هيئات الموانئ والمسؤولين عن النقل البحرى من خلال مشاركة مجتمعية من أصحاب المهن وليس أعضاء مجالس الإدارات الذين أغلبهم أصحاب توكيلات وشركات صاحبة مصالح فى الأنشطة .

ويذكر أن شركات الأشغال البحرية تقوم باستلام مخلفات السفن والعائمات البحرية وتسليمها للجهات المختصة بهدف التخلص منها بشكل آمن ، طبقا للقوانين واللوائح وإعادة الاستفادة منها فى مجال الطاقة .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »