Loading...

«السويدي» تلمح إلي إمكانية التخلي عن قرار التقسيم لشركتين

Loading...

«السويدي» تلمح إلي إمكانية التخلي عن قرار التقسيم لشركتين
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 22 أبريل 07

قالت ديما أبو غزالة من شركة السويدي للكابلات إن تنفيذ قرار الجمعية العامة غير العادية لشركة السويدي التي عقدت قبل عدة أيام لفصل النشاط الصناعي عن النشاط الاستثماري مازال محل الدراسة وسيتوقف علي مدي سهولة الاجراءات وأشارت الي انه من الوارد التخلي عن المشروع اذا اتسمت اجراءاته بالتعقيد أو استغرقت وقتاً طويلاً.
 
اضافت ان الشركة تستهدف بالتقسيم الاستفادة من الإعفاء الضريبي لأحد المصانع الجديدة التي تعتزم اقامتها قريبا والممنوح لها قبل قانون الضرائب الجديد والذي ستخسره اذا استمرت الشركة بشكلها الحالي. وفي حين رفضت «أبوغزالة» الافصاح عن اي تفاصيل خاصة بالمصنع الجديد إلا أنها أشارت الي انه في حالة التقسيم سيكون رأسمال الشركة الصناعية 6 ملايين جنيه فقط وسيصل رأسمال الاستثمارية الي اكثر من مليار جنيه.
 
وكانت الشركة قد أعلنت في بيان لها أرسلته للبورصة الاسبوع الماضي انه تطبيقا لمبدأ التخصص في النشاط يتم تقسيم شركة السويدي للكابلات الي شركتين مساهمتين بذات المساهمين وبنفس نسب المساهمة في رأس المال المصدر للشركة في تاريخ التقسيم وذلك بالقيمة الدفترية بحيث تزاول الشركة القاسمة النشاط الصناعي الوارد بغرض الشركة وتزاول الشركة المنقسمة نشاط الاستثمار في الاوراق المالية والعمل علي تركيز الادارة في كل نشاط خاص بها مما يساعد علي تحقيق النمو في نشاط كل شركة وفقا للخطط المستقبلية الموضوعة للنشاطين.
 
كما تمت الموافقة علي اتخاذ تاريخ 31 ديسمبر 2006 أساسا للتقسيم علي أن يكون المركز المالي للشركة في ذلك التاريخ اساسا لحساب اصول وخصوم كل من الشركة القاسمة والشركة المنقسمة.
 
كما اعتمدت الجمعية تفويض ادارة الشركة في اعتماد التقارير المالية التي ستقدم للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة وكذا في اعتماد أي تقارير أو مستندات أخري تطلبها الجهات الحكومية خاصة بعملية تقسيم الشركة.
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 22 أبريل 07