اقتصاد وأسواق

السودان: عدد القادمين من الصين ضخم.. لن نعزلهم

حجر المشتبه بهم فقط

شارك الخبر مع أصدقائك

قررت حكومة السودان عدم عزل القادمين من الصين في محاجر صحية نظرا لـ”ضخامة” أعداد القادمين، وفضلت الاتجاه إلى عزل المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا فقط.

 وبحسب وكالة الأنباء السودانية الرسمية “سونا”، قال الدكتور بابكر المقبول مدير إدارة الوبائيات بوزارة الصحة أنه لا عزل للقادمين من الصين، إلا الحالات المشتبهة بمرض كورونا.

وأضاف المقبول: “هناك رقابة ورصد ومتابعة دقيقة للقادمين من الصين ولكن لا يوجد عزل لهم”.

وأوضح أن السبب في عدم العزل يعود إلى “ضخامة الأعداد التي قدمت من الصين والتي تزيد عن 500 شخص”.

وتلجأ بعض الدول إلى عزل القادمين من الصين في حجر صحي لمدة 14 يوما “يُعتقد أنها فترة حضانة الفيروس” للتأكد من عدم تسلل الفيروس القاتل.

وحتى الآن لم يعلن السودان عن أي حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا.

وحدد السودان 7 منافذ لعبور القادمين إلى البلاد من الصين بينها مطار الخرطوم.

وفي وقت سابق من فبراير الجاري، قررت الحكومة السودانية إخضاع 150 من الطلاب السودانيين القادمين من الصين لحجر صحي لمدة أسبوعين.

وكانت بيانات جديدة نشرتها وسائل إعلام صينية كشفت أمس عن أن فترة حضانة فيروس كورونا في أجساد البشر قد تمتد لفترة أطول من تلك التي افترضتها الجهات الصحية حول العالم.

ونقلت صحيفة “ايه بي سي نيوز” عن السلطات الصينية قولها إن رجلاً يبلغ من العمر 70 عامًا في مقاطعة هوبي (بورة الفيروس) أصيب بفيروس كورونا لكن الأعراض لم تظهر عليه إلا بعد 27 يومًا.

ويعني هذا أن فترة حضانة الفيروس قد تكون أطول من فترة الـ 14 يومًا المفترضة.

وقد يؤدي هذا التطور إلى تعقيد الجهود المبذولة للتصدي لفيروس كورونا الذي أودى بحياة المئات في الصين وينتشر الآن في كوريا الجنوبية وإيران وإيطاليا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »