لايف

السفارة المصرية بأنجولا تُعيد 6 مصريين إلى الوطن بعد هجرتهم بطريقة غير شرعية

سمر السيد:   نجحت السفارة المصرية بأنجولا فى إعادة ستة مصريين كانت السلطات الأنجولية قد ألقت القبض عليهم لإقامتهم بصورة غير مشروعة فى البلاد، وذلك فى إطار الحملات التى تقوم بها للقبض على مخالفى الإقامة.   ووفقاً لبيان صحفى لوزارة…

شارك الخبر مع أصدقائك

سمر السيد:
 
نجحت السفارة المصرية بأنجولا فى إعادة ستة مصريين كانت السلطات الأنجولية قد ألقت القبض عليهم لإقامتهم بصورة غير مشروعة فى البلاد، وذلك فى إطار الحملات التى تقوم بها للقبض على مخالفى الإقامة.
 

ووفقاً لبيان صحفى لوزارة الخارجية، فقد تدخلت السفارة المصرية فى القضية إثر إلقاء القبض على المواطنين الستة أثناء عملهم فى مطعم يمتلكه مواطن مصرى آخر، حيث أجرى السفير جمال متولى سفير مصر فى لواندا، اتصالات مع مدير مصلحة الأجانب والهجرة أسفرت عن موافقة السلطات على عدم محاكمتهم والاكتفاء بتغريم صاحب العمل وترحيل المواطنين الستة إلى مصر.

 كما وافقت على طلب السفارة بعدم الربط بين سداد الغرامة وترحيل المواطنين لتفادى بقائهم مدة طويلة قيد الحبس على ذمة القضية لحين تدبير قيمة الغرامة، مما سمح للسفارة بإنهاء إجراءات عودتهم نهاية الأسبوع الحالى.
 
وفى سياق متصل، أوفد السفير هشام عبد الوهاب، سفير مصر فى طرابلس، نائبه المستشار حاتم عبد القادر لمقابلة بحارة مصريين محتجزين حاليا فى ليبيا على ذمة قضيتين لتهريب السولار.

وكانت السلطات الليبية قد أوقفت مركب الشحن “ليفانتى” المالطي الجنسية والمركب المصرى “فهد الإسلام”، وطاقميهما من البحارة المصريين فى منطقة زوارة بتهمة الضلوع فى عمليات لتهريب السولار من ليبيا.

والتقى نائب السفير المصرى بالبحارة المحبوسين احتياطيا فى سجن تاجوراء بطرابلس، حيث أكد لهم متابعة السفارة للقضية مع النيابة العامة الليبية والمحامين المكلفين بتمثيلهم، مع مداومة زيارتهم للاطمئنان على أوضاعهم وإبلاغهم بسير التحقيقات. 

شارك الخبر مع أصدقائك