استثمار

السفارة البريطانية لـ«المال»: قرار وقف الرحلات المؤقت لمصر لم يكن سياسيا

أضافت السفارة ردا علي سؤال ل"المال، أنها تبقي علي اتصال وثيق مع السلطات المصرية المعنية وستستمر في توفير الدعم في ظل عمل السلطات مع الخطوط البريطانية في هذا الشأن.

شارك الخبر مع أصدقائك

علقت السفارة البريطانية بالقاهرة علي قرار شركة الخطوط الجوية مساء أمس بتعليق رحلاتها الجوية لمصر مؤقتا لمدة 7 أيام؛ مؤكدة أن القرار لم يكن سياسيا بل قامت به الشركة لأسباب أوردتها في بيانها الصادر بشأن القرار .

وأضافت السفارة ردا علي سؤال لـ”المال”، أنها تبقي علي اتصال وثيق مع السلطات المصرية المعنية وستستمر في توفير الدعم في ظل عمل السلطات مع الخطوط البريطانية في هذا الشأن.

وأبلغ الفريق يونس المصري، وزير الطيران المدني، السفير الانجليزي جيفري آدامز، اليوم، استياءه لاتخاذ خطوط الجوية البريطانية قرار “منفرد” يمس أمن المطارات المصرية دون الرجوع للجهات المصرية المختصة .

جاء ذلك خلال الإجتماع الذي عقده الوزير مع السفير الانجليزي، وذلك على خلفية قرار تعليق الخطوط الجوية البريطانية رحلاتها إلى مطار القاهرة الدولى لمدة 7 أيام .

وقال بيان لوزارة الطيران إن السفير البريطانى تقدم بالإعتذار إلى وزير الطيران عن عدم إبلاغ السلطات المصرية قبل صدور القرار.

وأكد أن قرار تعليق الرحلات الجوية للشركة البريطانية لا يتعلق بالتدابير الأمنية للمطارات المصرية في ظل تطوير المنظومة الأمنية لجميع المطارات وذلك بشهادة لجان المرور الدولية ومن بينهم لجنة المرور البريطانية .

كان شريف برسوم، المدير الإقليمي لشركة الخطوط الجوية البريطانية بشمال أفريقيا، قال في تصريحات اليوم الأحد، أوردتها سكاي نيوز عربية، أن إجراءات الأمن بمطار القاهرة الدولي ممتارة بنسبة 100% ولايوجد أي تعليق عليها.

وأوضح برسوم أن قرار تعليق رحلات الشركة لمدة 7 أيام، جاء لمراجعة الخطوط وليس أكثر.

وأشار إلى أن الشركة تقوم من حين لآخر بمراجعة إجراءات بعض الخطوط وليس المطارات، وهي قصة مكررة وتتم بشكل دوري.

وأضاف برسوم أن الشركة أخذت القرار بتعليق الرحلات لمراجعة الخطط الأمنية من قبل أنظمة الأمن بها، وليس من قبل الدولة البريطانية، مشيرا إلى أن القرار لم يصدر عن وزارة النقل.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »