لايف

السعودية تشغل بطاقة الحج الذكية لمساعدة التائهين

تساعد بطاقة الحاج الذكية الموحدة لجميع الحجاج على التحكم بدخولهم المخيمات والمرافق المختلفة والحد من الحج غير النظامي.

شارك الخبر مع أصدقائك

نفذت المملكة العربية السعودية هذا العام مشروع منصة الحج الذكية ويتضمن في مرحلته الأولى خدمة بطاقة الحج الذكية الموحدة لجميع الحجاج، والتى تحتوي على معلوماتهم الشخصية والطبية والسكنية ويمكن قراءتها عبر تطبيق على الموبايلات السمارت وربطه مباشرة عبر تقنية اتصال المجال القريب NFC للمساعدة في إرشاد الحجاج التائهين لمقر إقامتهم في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة.

وتقدم المملكة بطاقة الحج الذكية الموحدة لجميع الحجاج للتحكم بدخولهم المخيمات والمرافق المختلفة والحد من الحج غير النظامي.

وأعلن محمد بنتن وزير الحج والعمرة السعودي أن العدد المستهدف من الحجاج بالبطاقة الذكية 100 ألف حاج خلال هذا الموسم.

خدمات الكترونية للحجاج

وذكرت وكالة أنباء المملكة، أن العدد المستهدف من الحجاج بالبطاقة الذكية سيزداد في المواسم المقبلة، ليتجاوز مليونين ونصف المليون حاج.

وتتضمن منصة الحج الذكية المنصة عددًا من الخدمات الأخرى، كبطاقة الحج البنكية وشبكة إنترنت الأشياء IOT.

وتمثل شبكة IOT البنية التحتية لمنصة الحج الذكية ومنظومة كاميرات مراقبة الحشود باستخدام الذكاء الاصطناعي، ومركز مراقبة التفويج وإدارة الزحام.

إطلاق منصة الحج الذكية هذا الموسم

كان الوزير محمد بنتن أطلق مشروع منصة الحج الذكية هذا الموسم واطّلع على الخطة التشغيلية للمنصة في مرحلتها الأولى.

وتقدم المنصة خدمات إلكترونية متطورة و التي ستحدث نقلة نوعية في الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن والقطاعات العاملة في الحج.

تسهيل مناسك الحج

وحضر الوزير توقيع الاتفاقيات والمبادرات والشراكات الاستراتيجية، التي أُبرمت بين المجلس التنسيقي لمؤسسات وشركات تخدم الحجاج المقيمين فى المملكة السعودية.

وحضر عدد من مسؤولي القطاعات والأجهزة والجهات الحكومية والأهلية التى لها علاقة بأعمال الحجّ، وأعضاء المجلس التنسيقي.

و تم توقيع الاتفاقيات والمبادرات والشراكات الاستراتيجية ذلك بقاعة المحاضرات الكبرى بمسجد الراجحي بحي النسيم بمكة المكرمة.

وأشار الدكتور بنتن، إلى أن الوزارة تقوم بخدمة الحجاج بمختلف شرائحهم وفئاتهم، وذلك حتى قبل أن يفكروا في أداء الفريضة.

وترحب الهيئات الحكومية بالحجاج عند قدومهم، وتستقبلهم أحسن استقبال، وتتشرف بخدمتهم، وتحرص كل الحرص على سلامتهم وحسن أداء مناسك الحج.

وشكر الوزير المجلس التنسيقي على تعاونه مع منظومة الحج والعمرة، وفي مقدمتها رجال الأمن، وذلك بوصفهم المسؤولين عن الأمن والسلامة.

وشكر رجال الأمن لقيامهم بكثير من أعمال الحج، كالتفويج وإدارة الحشود والمرور وغيرها، بجانب ما يقدمونه من خدمات إنسانية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »