ثقافة وفنون

السبب وراء نجاح هاشتاج “اقلب تليفزيونك” في رمضان

السبب وراء نجاح هاشتاج "اقلب تليفزيونك" في رمضان

شارك الخبر مع أصدقائك

ايمان حشيش

حقق هاشتاج #اقلب_تليفزيونك في #رمضان الذي يدعو لمقاطعة الأعمال التي لاتتناسب مع شهر رمضان، تفاعلا جماهيريا كبيرا، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وتحصل حملة “اقلب تليفزيونك” أول حملة تدعو لمقاطعة الأعمال الرمضانية، على دعم كبير من عدد من الصفحات الكبرى على “فيسبوك”، والتى يتعدى معجبيها الملايين مثل صفحة مهذبون والصفحة الرسمية لموقع كورابيا وموقع محيط، بالإضافة الي دعمها من الشيخ أسامه الازهري وبعض الإعلاميين .

قال طلال نصر، مدير وكالة نيو ايليت للدعاية والاعلان، مؤسس حملة اقلب تليفزيونك في رمضان، إن فكرة الحملة تدعو إلى عدم إضاعة الوقت في متابعه أعمال لا تتناسب مع شهر رمضان الكريم ولاعلاقة لها به.

وأوضح أنه قد تم إنتاج 7000ساعة من المحتوي الرمضاني، موزعة على 700 ساعة، معظمها غير لائق، ويدعو لافعال وسلوكيات خارجة عن الإطار المألوف هذا العام.

وأشار إلى أن الحملة تحاول الضغط على المنتجين والقنوات، لتوزيع أعمال الفنانين الكبار على مدار العام، موضحا أن اغلب المحتويات الجديدة التي تعرض طوال السنة لفنانين غير كبار بينما يتم تاجيل أعمال الفنانين الكبار لشهر رمضان بشكل يشغل وقت الغالبية العظمي وينقل لهم أفكارا سلبية.

وقال نصر إن الحملة نجحت في تحقيق تفاعل عالي معها، حيث تعدت نسبة التفاعل مع الهاشتاج 5 ملايين مشارك في ازدياد بشكل يومي حيث وصل عدد المتفاعلين مع الهاشتاج الي مايقرب من 350 ألف يوميا, بينما وصل عدد المشاركين بالصفحة الخاصة بالحملة إلى 5000 وفي ازدياد يقترب من ألف مشارك يوميا.

وأرجع السبب وراء نجاح الحملة، مقارنة بباقي الحملات، التي تدعو لمقاطعة الأعمال الرمضانية، إلى التسويق الجيد لها، مشيرا إلى أن هناك الكثير من الحملات الجيدة المشابهة للحملة، ولكن عدم التسويق الجيد لم يحقق لها الانتشار.

شارك الخبر مع أصدقائك