اقتصاد وأسواق

“الزراعة”: 3 مشاريع بشراكة إيطالية لتحسين معيشة 152 ألف فلاح

الصاوي أحمد
 
قال الدكتور مجدي مدكور، المشرف على الإدارة المركزية للعلاقات الخارجية بوزراة الزراعة، إن إيطاليا من شركاء التنمية الرئيسيين في مصر، خاصة في المجال الزراعي، مشيرا إلى أنها نفذت مشروعا للاستزراع السمكي البحري في الساحل الشمالي بتمويل قدره نحو 38 مليون جنيه ويعمل منذ نحو خمسة أعوام.

شارك الخبر مع أصدقائك

الصاوي أحمد
 

قال الدكتور مجدي مدكور، المشرف على الإدارة المركزية للعلاقات الخارجية بوزراة الزراعة، إن إيطاليا من شركاء التنمية الرئيسيين في مصر، خاصة في المجال الزراعي، مشيرا إلى أنها نفذت مشروعا للاستزراع السمكي البحري في الساحل الشمالي بتمويل قدره نحو 38 مليون جنيه ويعمل منذ نحو خمسة أعوام.

 
جاء ذلك خلال توقيع الدكتور عادل البلتاجي وزير الزراعة واستصلاح الأراضي ـ اليوم الثلاثاء ـ الاتفاقية التنفيذية لمشروع “تنمية المجتمعات الريفية الساحلية في مصر، بتمويل يبلغ نحو مليون يورو، مقدم من إدارة التعاون بوزارة الخارجية الإيطالية.

وأضاف مدكور أنه من المشاريع التي أعقبت ثورة 25 يناير مشروع التنمية الريفية المستدامة بتمويل قدره نحو 14 مليون جنيه ويعمل منذ نحو سبعة أشهر، ومشروع تنمية الساحل الشمالي بتمويل قدره نحو مليون يورو أيضا، إلى جانب المشروع الذي تم توقيعه اليوم الثلاثاء، وهي كفيلة بتحسين معيشة نحو 152 ألف نسمة، وفقا للمهندسة هدى رءوف المشرف على إدارة التعاون الأوروبي.

وأوضح مدكور أن هذه المشاريع مجتمعة تستهدف تشجيع التنمية الريفية الساحلية المستدامة في مصر، لزيادة قدرتها على التعافي وتحقيق الازدهار، وإدارة الموارد الطبيعية في المناطق الرعوية الزراعية الجافة.

وأضاف مدكور أن المشاريع الإيطالية المصرية في الساحل الشمالي موجهة لمناطق ساحلية ريفية، تبدأ من رأس الحكمة إلى السلوم، بمرسى مطروح، وتتضمن مشاريع صغيرة لعصر الزيتون، وصناعة المربات من التين البري الذي تشتهر به المنطقة، إضافة إلى الاستزراع السمكي، وذلك لمساعدة صغار المزارعين والصيادين على رفع معيشتهم.

شارك الخبر مع أصدقائك