اقتصاد وأسواق

الزراعة: فتح أسواق الأرجنتين وأستراليا أمام الموالح والتمور المصرية

أعلنت وزارة الزراعة عن فتح أسواق جديدة أمام الصادرات الزراعية.

شارك الخبر مع أصدقائك

تلقى السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، تقريرًا، من الدكتور أحمد العطار رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعي، حول الجهود المبذولة لفتح أسواق جديدة أمام الحاصلات الزراعية المصرية، وذلك من خلال التفاوض مع سلطات الحجر الزراعي بدول العالم المختلفة، والتوافق مع اشتراطات الاستيراد الفنية اللازمة لنفاذ المنتجات المصرية الزراعية لتلك الأسواق.

وقال القصير إن الحجر الزراعي نجح فى فتح سوق الموالح بدولة الأرجنتين أمام الصادرات المصرية، لأول مرة، وفتح السوق الأسترالي أمام التمور المصرية.

وأضاف القصير أن فتح الأسواق الأرجنتينية والأسترالية، جاء بعد عملية تفاوض طويلة اشتملت على استقبال وفود فنية من الدولتين وزيارات ميدانية للاطلاع على نظام الإنتاج والتصدير والفحص الحجري من أجل تلبية اشتراطات الصحة النباتية للدولتين، وقد توجت هذه الجهود بالنجاح وبناء عليه تم اصدار التعليمات الفنية للبدء في التصدير بالفعل.

وقال وزير الزراعة إن ذلك يأتي في إطار توجه الدولة نحو زياده الصادرات لما لذلك من أبعاد متعددة المحاور في دعم الاقتصاد الوطني والاحتياطي النقدي الأجنبي.

وأضاف أن الوزارة تسعى إلى فتح أسواق جديدة أمام الصادرات الزراعية المصرية، والتي تشهد طفرة كبيرة وتغزو معظم الأسواق العالمية، مما يؤكد جودتها سواء للتصدير أو للسوق المحلية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »