اقتصاد وأسواق

الزراعة: ذبح مليون و654 ألف رأس من الحيوانات الحية

الصاوي أحمد أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، عن إجمالي المذبوحات من الحيوانات الحية داخل المجازر المعتمدة منذ يناير الماضي وحتى الآن، والتي بلغت نحو مليون و654 ألفًا و76 رأساً. وشملت الحيوانات المذبوحة رؤوس الأبقار والجاموس والأغنام والماعز والجمال المحلية والمستوردة، وذلك تحت إشراف الهيئة ال

شارك الخبر مع أصدقائك

الصاوي أحمد

أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، عن إجمالي المذبوحات من الحيوانات الحية داخل المجازر المعتمدة منذ يناير الماضي وحتى الآن، والتي بلغت نحو مليون و654 ألفًا و76 رأساً.

وشملت الحيوانات المذبوحة رؤوس الأبقار والجاموس والأغنام والماعز والجمال المحلية والمستوردة، وذلك تحت إشراف الهيئة العامة للخدمات البيطرية، ومديريات الطب البيطري في جميع أنحاء الجمهورية.

وقالت الوزارة في بيان لها: إن إجمالي رءوس الأبقار المحلية والمستوردة التي تم ذبحها خلال تلك الفترة بلغت 828 ألفًا و308 رأس، بينما بلغ إجمالي رؤوس الجاموس المذبوحة 279 ألفًا و728 رأسًا، فضلًا عن 463 ألفًا و853 رأسًا من الأغنام والماعز والخراف المحلية والمستوردة، و82 ألفًا و188 رأسًا من الجمال تم ذبحها داخل المجازر المعتمدة، وتحت الإشراف البيطري الكامل، وذلك من أجل وصول لحوم سليمة إلى المستهلكين ومكافحة الأمراض التي تنتقل عن طريق اللحوم المذبوحة خارج المجازر.

ومن جانبه، قال الدكتور عصام فايد، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي: إن الهيئة العامة للخدمات البيطرية، ممثلة في الإدارة المركزية للصحة العامة بالمجازر، تقوم بالتخطيط والمتابعة الحقلية، ووضع أسس لأعمال مكافحة الأمراض المشتركة، فضلًا عن تحديد شروط ومواصفات المجازر وأساليب تطوير العمل والارتقاء بمستوى العاملين بها، وذلك من خلال الدورات التدريبية المستمرة ومنح التصاريح لبعض المهن المكملة بالمجازر مثل: السلاخين، وإصدار تصاريح المنشآت، وتجهيز الأمعاء المعدة للتصدير.

وأكد “فايد” أنه تم إعداد برنامج زمني مكثف للمرور الدوري على جميع مجازر الجمهورية، وذلك بالتعاون مع مديريات الطب البيطري في المحافظات لضمان سلامة اللحوم والدواجن المنتجة بهذه المجازر، فضلًا عن الحد من ظاهرة الذبح خارج المجازر المعتمدة والتي تخضع للإشراف البيطري الكامل.​

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »