اقتصاد وأسواق

الزراعة: تعميم تكويد المزارع لإنشاء قاعدة بيانات عن المحاصيل التصديرية

الصاوي أحمد تستعد الإدارة المركزية للحجر الزراعى بوزارة الزراعة أن تقوم بتعميم عمليات تكويد المزارع على مستوي الجمهورية لانشاء قاعدة بيانات عن مزارع الخضروات والفاكهة التصديرية بعد رفع مذكرة بذلك لوزير الزراعة الدكتور عزالدين ابو ستيت.  وتستهدف الخطة القيام تكويد جميع المزارع التصديرية الذي ي

شارك الخبر مع أصدقائك

الصاوي أحمد

تستعد الإدارة المركزية للحجر الزراعى بوزارة الزراعة أن تقوم بتعميم عمليات تكويد المزارع على مستوي الجمهورية لانشاء قاعدة بيانات عن مزارع الخضروات والفاكهة التصديرية بعد رفع مذكرة بذلك لوزير الزراعة الدكتور عزالدين ابو ستيت. 

وتستهدف الخطة القيام تكويد جميع المزارع التصديرية الذي يتم عبر مراحل مختلفة تتضمن التسجيل عبر قوائم لدي القطاع، فضلا عن معلومات عن نوع المحاصيل ومستلزمات الانتاج المستخدمة فيها .

** تفاصيل خطة التكويد


 وقال الدكتور أحمد العطار رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى إن الخطة الجديدة تتضمن أن يقوم القطاع بالاشراف على عمليات التكويد بالتنسيق مع الإدارة المركزية للبساتين ومديريات الزراعة، تمهيدا لتسجيل هذه المزارع لأغراض التصدير الزراعى من هذه المزارع.

وتتضمن خطة تكويد المزارع منح كل مزرعة كودا محددا لإتاحة التتبع العكسي للشحنات يمر عبر مراحل مختلفة من التسجيل،فضلا عن التزام المزرعة بمعايير الجودة من بداية الزراعة الي محطات التعبئة حتي التصدير  وهو ما تضمنه القرار الوزاري المشترك رقم 670 لسنة 2017 بين وزارتي الزراعة والتجارة.

وأضاف العطار، أن التسجيل يستهدف تحديد المزارع المخالفة فى حالة ورود شحنات مخالفة لمعايير التصدير إلى الخارج.

وأوضح أن المقترحات تستهدف إنشاء قاعدة بيانات واقعية وحقيقية لمزارع التصدير الزراعى تساعد فى اتخاذ قرارات من شأنها التوسع فى الصادرات الزراعية والحد من مخالفات التصدير.

ولفت رئيس الحجر الزراعى، إلى أن المقترحات تستهدف تحقيق 3 أهداف الأولى تتعلق بتدقيق قاعدة بيانات مزارع الصادرات الزراعية، بالإحداثيات الجغرافية لكل مزرعة، وتتبع الشحنات المصدرة من هذه المزارع، والوقوف على أية مشكلات تنتج عن الصادرات الزراعية

وأشار إلى أن المقترحات تتضمن وجود سجلات لبيانات المزارع وبرامج إستخدام وتداول المبيدات والأسمدة داخل كل مزرعة ومتوسطة إنتاجية كل مزرعة للتصدير.

وقال الدكتور عباس الشناوي مدير الإدارة المركزية للخدمات والمتابعة أن نظام التكويد الجديد، يهدف نظام تسجيل وتكويد مزارع إنتاج خضر وفاكهة طازجة ذات جودة عالية ومواصفات فنية مطابقة لشروط الامان لصحة الانسان والنبات وصالحة للتصدير أو الاستهلاك المحلى من حيث متبقيات المبيدات والسموم والإصابة بالآفات الزراعية المختلفة بما يساعد على تحقيق زيادة الصادرات بالاسواق الخارجية والمحافظة على سمعتها والتوسع فيها وتوفير منتج آمن لصحة الانسان بالاسواق المحليه والحد من انتشار الآفات الزراعية.

وأوضح “الشناوي” أن الجهات المختصة بالوزارة قامت  بوضع البرامج والضوابط اللازمة والملائمة لكل منتج على حدة فيما يختص ببرامج المعاملات والعمليات الزراعية الجيدة وبرامج المكافحة الأمنة والشاملة والفعالة ضد الحشرات والامراض والحشائش وبما يضمن تحقيق هذه الاهداف وتصدر وزارة الزراعة قرارا بذلك لكل منتج وتلتزم المزرعة بتطبيق هذا النظام.

وأشار إلى أن لجنة من الجهات المختصة برئاسة الحجر الزراعى والإدارة المركزية للبساتين ومديريات الزراعة بالمحافظات ومعاهد البساتين ووقاية النباتات والامراض وإدارات الارشاد والمكافحة تتولى المتابعة والإشراف على تنفيذ هذه البرامج بكل دقة.

شارك الخبر مع أصدقائك