اقتصاد وأسواق

«الزراعة» تطالب بإلغاء ضريبة القيمة المضافة على مستلزمات الأعلاف

فى مذكرة لوزارة المالية

شارك الخبر مع أصدقائك

تقدمت وزارة الزراعة، نيابة عن اتحاد منتجى الدواجن، بمذكرة رسمية لوزارة المالية نهاية الأسبوع الماضى لإعفاء إضافات الأعلاف من ضريبة القيمة المضافة ، أسوة بالمستحضرات العلفية المعفاة من الضريبة؛ حيث تكون للجهات الرقابية الحق فى إدراج المواد المستوردة ضمن أى من الجداول سواء المعافاة أو الخاضعة للضريبة.

أكد الدكتور نبيل درويش، رئيس الاتحاد العام لمنتجى الدواجن، التابع لوزارة الزراعة لـ«المال» أن المذكرة المرسلة لوزارة المالية يوم الخميس الماضي، طالبت بإعفاء جميع المواد المدرجة تحت بند إضافات الأعلاف من ضريبة القيمة المضافة البالغة %14.5 أسوة بالمواد المعفاة التى تندرج تحت مسمى «المستحضرات العلفية»، وقررت الوزارة تطبيق ضريبة القيمة المضافة على الواردات التى تندرج تحت المسمى الأول، وإعفاء الثانى سبتمبر 2019.

وأوضح «درويش» أن إضافات الأعلاف تشمل الفيتامينات والمقويات، وهى ذاتها «المستحضرات العلفية» خلافًا للأساسيات، مثل الذرة والصويا، وبعض المواد الأخرى المعفاة من الضرائب من الأساس.

اقرأ أيضا  على مساحة 20 فدانًا.. الزراعة : مركز بحوث الصحراء ينشئ محطة بحثية متطورة بـ«الخارجة»

ولفت «درويش» إلى أن هناك جهودًا كبيرة من الاتحاد للتدخل لمعالجة آثار انهيار الأسعار حاليًا فى الدواجن؛ حيث انخفض السعر خلال الأشهر الستة الماضية إلى أقل من قيمة التكلفة بنحو 5 جنيهات؛ حيث كان يباع فى المزرعة بسعر 16 جنيهًا قبل أن يرتفع إلى 21 جنيهًا حاليًا.

ووافقه الرأى الدكتور عبدالعزيز السيد رئيس شعبة الثروة الداجنة الذى أكد أن الاختلاف بين إضافات الأعلاف والمستحضرات العلفية هو اختلاف لفظى فقط وليس فى النوع.

وطالب «السيد» الحكومة بإعفاء جميع مستلزمات الإنتاج من ضريبة القيمة المضافة، لأنها سلعة استراتيجية لها دور حيوى فى توفير البروتين الحيوانى الرخيص.

وأكد الدكتور ثروت الزيني، نائب رئيس اتحاد منتجى الدواجن، أن جهود الاتحاد وقطاع الثروة الحيوانية فى وزارة الزراعة، نجحت فى إصدار مذكرة تفسيرية توضح أن «المستحضرات العلفية» هى ذاتها «إضافات الأعلاف»، تمهيدًا لمخاطبة وزارة المالية بالتراجع عن قرار إخضاع الاتحاد إلى ضريبة القيمة المضافة بنسبة %14.

اقرأ أيضا  أسعار الخضروات والفاكهة اليوم السبت 31-10-2020

واجتمعت لجنة تضم أعضاء مجلس الاتحاد، ومنهم الدكتور ثروت الزينى نائب الرئيس، وعضوا المجلس الدكتور مجدى حسن، والمهندس محمود العناني، والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة، وطالب المتضررون بضرورة تدخل الوزارة لحل الأزمة.

وأفاد الزيني، بأن الاجتماع أسفر عن كتابة المذكرة التفسيرية لبند «المستحضرات العلفية»، لتوجيهه إلى المركز الإقليمى للرقابة على الأغذية والأعلاف، لإصدار شهادات الاستيراد باسم «المستحضرات العلفية»، كى تتوافق مع المذكرة التى توجه إلى المالية، بإسقاط الضريبة عنها.

وأضاف الزينى أن وزير المالية الدكتور محمد معيط، أكد أن دعم الثروة الحيوانية والإنتاج الداجنى والسمكى فى مصر، واجب حكومى وطنى تفرضه مقتضيات الأمن الغذائى للمواطنين، ما يعنى ارتياح الزينى لاقتراب إسقاط «القيمة المضافة» عن «إضافات الأعلاف»، وبالتالى عدم زيادة أسعار الأعلاف.

اقرأ أيضا  الزراعة : ارتفاع صادرات مصر الزراعية إلى أكثر من 4.5 مليون طن حتى الآن

وأشار إلى أنه فى حالة إسقاط القيمة المضافة سوف يكون التطبيق بتاريخ صدور قرار الإعفاء، وليس بأثر رجعي، حيث صدر قرار الخضوع بتاريخ 1/9/2018، وبأثر رجعى من 2017.

وأكد الدكتور مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الداجنة اقتراب الحصول على موافقة وزارة المالية لإعفاء إضافات الأعلاف من ضريبة القيمة المضافة.

ولفت الصياد إلى أنه بعد تقرير معهد الأغذية والأعلاف التابع لوزارة الزراعة من أن إضافات الأعلاف هى ذاتها المستحضرات العلفية وعرض الملف على وزارة المالية فإننا على وشك إصدار القرار الذى يرضى المربين وأصحاب المزارع.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »