اقتصاد وأسواق

الزراعة تسابق الزمن لإنتاج شتلات قصب السكر بعد تكليفات الرئيس السيسى

الخطة تتطلب توافر 400 مليون سنويا

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد العاملون فى مجال قصب السكر أن إحلال زراعات المحصول بالشتلات بدلا من النظام الزراعى التقليدى الذى يعتمد على «الغرس» سيرفع متوسط إنتاجية الفدان من 40 طنا إلى 70 طنا على الأقل، ويحقق عوائد جيدة للمزارعين، كما يساهم فى توفير المياه اللازمة للزراعة.

محطة كوم امبو تضخ 15 مليون واحدة فى 3 محافظات بداية 2022

من جانبه أكد الدكتور أيمن حسنى رئيس مجلس المحاصيل السكرية لـ«المال» أن مجلس المحاصيل السكرية ووزارة الزراعة ممثلة فى محطة بحوث كوم امبو ستضخ 15 مليون شتلة قصب فى يناير المقبل لتوسيع نطاق الزراعة الارشادية لمحصول قصب السكر فى 3 محافظات هى أسوان والأقصر وقنا ويقام الحقل الارشادى بهدف تقديم الدعم التثقيفى والمعلوماتى فى محيطه من خلال المعاينة المباشرة من المزارعين بالجوار.

وأضاف حسنى أن نوع الشتلات المنتج هو صنف «س 9» المحسن وهو المعتمد من مصانع السكر فى مصر مؤكدا أن معظم مكونات الشتلة مستوردة من الخارج ،مشيرا إلى أن مصر تستهدف انتاج 400مليون شتلة سنويا قبل الشروع فى عمل خريطة صنفية لجميع المحافظات التى تزرع القصب خلال 5 سنوات وتحديد مساحة كل صنف والمنطقة التى تزرع فيها .

وأوضح حسنى أنه طبقا لتكليفات الرئيس السيسى سيتم التحول للزراعة بالشتلات بدلا من التقاوى العادية او «العُقَل» خلال 5 سنوات حيث يحتاج الفدان إلى 7 الآف شتلة عند زراعته، وسيتراوح سعر الشتلة الواحدة بين 160 إلى 180 قرشا وتنتج الشتلة الواحدة 10 عيدان قصب وزن العود الواحد كيلو جرام مشيرا إلى أن الفدان من الممكن أن تصل انتاجيته إلى 70 طنا مقابل 30 طنا فى الزراعات القديمة فى بعض المناطق.

اقرأ أيضا  شعبة الأرز : 100-200 جنيه انخفاضًا في سعر الطن.. والمخزون يكفى حتى سبتمبر 2022

وكشف حسنى أن الفلاح سوف يحقق مكسبا اضافيا بعد احلال تقاوى الشتلات لأن الفدان سترتفع انتاجيته بواقع 10 أطنان إلى 15 طنا لتصل إلى 40 طنا إلى 60 طنا على الأقل، وسترتفع أرباحه 7200 جنيها للفدان نظرا لفرق الانتاجية حيث ينتج الفدان المعتمد على التقاوى الجديدة 60 طنا بقيمة 43 ألف و200 جنيه بينما تتراجع الانتاجية فى الزراعة التقليدية إلى 45 طنا بقيمة 32ألف جنيه و400 جنيه عند احتساب سعرتوريد الطن .

يذكر أن سعر توريد الطن من المزارع إلى المصانع يبلغ 720 جنيها ويوجد فى مصر مصانع كوم أمبو وادفو وارمنت وقوص وقفط ونجع حمادى وجرجا وأبوقرقاص .

وأشار حسنى إلى أن هناك اصنافا جديدة تم اكثارها وهى جيزة 3 وهى على مساحة 376 فدانا وجيزة 4 على مساحة 52 فدانا وهى زراعات إكثار تقع فى نطاق محطات بحوث وزارة الزراعة وشركات السكر مشيرا إلى أن متوسط انتاجية الفدان التقليدى تبدأ من 30 الف طن تدر 21 ألف جنيه تقريبا .

جمعية المنتجين: الأصناف الجديدة توفر %20 من المياه

وأكد تقرير صادر عن مجلس المحاصيل السكرية حصلت «المال» على نسخة منه أنه تم تخصيص حوافز مالية لمزارعى قصب السكر بنحو 60 مليون جنيه سنويا، تتمثل فى دعم قدره 5000 جنيه للفدان الواحد من اجمالى 12ألف فدان يتم احلالها وتجديدها عبر تجهيز وحرث التربة واستبدال التقاوى الجديدة مثل جيزة 4 وجيزة 3 بدلا من صنف س 9 التقليدى .

اقرأ أيضا  وزيرة التخطيط تشارك في مؤتمر للأمم المتحدة احتفالا باليوم العالمي للقضاء على الفقر

وأضاف التقرير أنه سيتم تقديم دعم لمزارعى قصب السكر من خلال تحمل الوزارة تكاليف المكافحة المتكاملة لآفات القصب الحشرية والمرضية مجانا لكل مساحة القصب البالغة 320 ألف فدان وتكاليف تجهيز وتحسين التربة لمساحات الغرس 12ألف فدان سنويا بدعم يصل %50 من التكلفة والباقى من شركات السكر على أن يتم خصم المبلغ بعد توريد المحصول.

وقال الشافعى حسن نائب جمعية منتجى القصب أن نشر صنف جديد لقصب السكر جيزة 3وجيزة 4بديلا عن صنف س9 يأتى لرفع إنتاجية السكر من وحدة المساحة المنزرعة وترشيد استهلاك المياه المستخدمة فى الرى، وتحقق أعلى ربح للمزارع وتقلل تكلفة الإنتاج.

وأضاف حسن أن تدعيم مزارعى القصب بالخدمات المجانية يهدف إلى تشجيعهم على استبعاد الأصناف منخفضة الانتاجية، وزراعة الأصناف الجديدة.

وأكد حسن أن نشر صنفين جديدين وخاصة جيزة 3 يعطى انتاجية كبيرة من القصب تصل الى 60 طنا من القصب، وتوفرالمياه بنسبة %20 ونضج مبكر ،بالإضافة الى ادخال صنف جيزة 4 قادر على إعطاء إنتاجية كبيرة بخلاف الصنف س9 التقليدى ويجب أن تكون هناك برامج توعوية بالأصناف الجديد فى الحقول وتوزيع صنف تقاوى 3 بالمجان، مؤكدا أن ثقافة الفلاح لابد أن تتغير.

يذكر أن هناك لجانا تعمل على معاينة جميع زراعات قصب السكر ،لتنفيذ للقرار الوزارى رقم 77 لسنة 2018 بتحديد مدة بقاء محصول القصب فى الأرض من خلال الغرس الرئيسى بأربعة خلفات تالية للقصب على الأكثر، لرفع الإنتاجية من السكر فى السوق المحلية المحصول والمساهمة فى ترشيد استهلاك المياه وزيادة إنتاجية المحصول وتقليل تكلفة الإنتاج وزيادة عائد الفلاح من زراعة قصب السكر،وتقديم دعم عينى للمزارعين الملتزمين، وفى حال ترك خلفات أكثر من المحددة سيتم إزالتها وعلى نفقة المخالفين ويعاد زراعته من جديد،وصرف مستلزمات الإنتاج لهم نقدا وبأسعار تكلفتها الحقيقية دون أى دعم من الدولة.

اقرأ أيضا  اطلاق فعاليات احتفالية التعاون بين «العربية للاستثمار» و«الإنماء الزراعى» و«ميدل إيست» للقاحات البيطرية

وقال النوبى أبو اللوز وهو من كبار مزارعى قصب السكر فى الأقصر وأمين صندوق نقابة الفلاحين الزراعيين أن الأصناف الجديدة للقصب تصرف التقاوى بالمجان و تزيد انتاج السكر.

وطالب أبو اللوز بسرعة تعميم صنف جيزة «3» لانه يصل بانتاجيةالفدان إلي50 طنا فى المتوسط وتصل مساحة الصنف إلى 395 فدان فى 5 محافظات أسوان والأقصر وقنا وسوهاج والمنيا ويتم تعميهاحاليا ويدر إنتاجية عالية من السكر.

ومن جانبه أكد عبد الباسط الحداد من كبار مزارعى محصول قصب السكر بالاقصر أن انتاجية فدان القصب متفاوتة وتصل اعلى معدلاتها إلى 70 طنا وتنخفض إلى 30 طنا فقط .

وطالب الحداد بضرورة تفعيل برامج جديدة للتوسع فى زراعة القصب المحسن وخصوصا الشتلات والقصب الجبلى الذى يزرع فى الصحراء .

يذكر أن استهلاك الفرد فى مصر يصل إلى 34 كيلو سكرسنويا والنسبة المتوسطة عالميا تبلغ 20 كيلو والاستهلاك الصحى 24 كيلو كما يتم انتاج 1.6 مليون طن سكر من البنجر و1.1 مليون طن من القصب بينما تصل معدلات الاستهلاك إلى 3.2 مليون طن سنويا ويتم استيراد 600 ألف طن سكر سنويا وتصل نسبة الاكتفاء الذاتى إلى 80 %.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »