اقتصاد وأسواق

الزراعة تتحرك رسميا لشطب القيمة المضافة عن المستحضرات العلفية

أفاد الزيني في تصريحات صحفية، أن اجتماعا برئاسة الدكتور طارق سليمان، أسفرت نتائجه عن كتابة المذكرة التفسيرية لبند "المستحضرات العلفية"

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الدكتور ثروت الزيني، نائب رئيس اتحاد منتجي الدواجن، إن جهود الاتحاد وقطاع الثروة الحيوانية في الوزارة، نجحت في إصدار مذكرة تفسيرية توضح أن “المستحضرات العلفية” هي ذاتها “إضافات الأعلاف”، تمهيدا لمخاطبة وزارة المالية، بالتراجع عن قرار إخضاع الأولى لضريبة “القيمة المضافة” بنسبة 14٪.

وكانت القضية التي تبناها أعضاء اتخاد منتجي الدواجن، ومنهم الدكتور ثروت الزيني نائب الرئيس، وعضوا المجلس الدكتور مجدي حسن، والمهندس محمود العناني، قد أثيرت صحفيا، حيث اجتمعت لجنة تضم أعضاء مجلس الاتحاد والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة، وطالب المتضررون بضرورة تدخل الوزارة لحل الأزمة.

وأفاد الزيني في تصريحات صحفية، أن اجتماعا برئاسة الدكتور طارق سليمان، أسفرت نتائجه عن كتابة المذكرة التفسيرية لبند “المستحضرات العلفية”، وذلك لتوجيهه إلى المركز الإقليمي للرقابة على الأغذية والأعلاف، وذلك لإصدار شهادات الاستيراد باسم “المستحضرات العلفية”، كي تتوافق مع المذكرة التي توجه إلى “المالية”، بإسقاط الضريبة عنها.

وأضاف الزيني أن وزير المالية الدكتور محمد معيط أكد أن دعم الثروة الحيوانية والإنتاج الداجني والسمكي في مصر، واجب حكومي وطني تفرضه مقتضيات الأمن الغذائي للمواطنين، ما يعني ارتياح الزيني لاقتراب إسقاط “القيمة المضافة” عن كاهل “المستحضرات العلفية”، وبالتالي عدم زيادة أسعار الأعلاف.

ولفت الزيني النظر إلى أنه في حالة إسقاط القيمة المضافة من على بند “المستحضرات العلفية”، سوف يكون التطبيق بتاريخ صدور قرار الإعفاء، وليس بأثر رجعي، حيث صدر قرار الخضوع بتاريخ 1/9/2018، وبأثر رجعي من 2017.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »