اقتصاد وأسواق

الزراعة تؤجل توريد 2300 طن أسماك للتموين

محمد مجدىأكد مصدر مسئول، فى وزارة التموين والتجارة الداخلية، أن هيئة الثروة السمكية، التابعة لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، لم تورد حتى الآن كميات الأسماك المتفق عليها، ضمن المرحلة الثانية من بروتوكول التعاون، بين الشركة المصرية لتسويق الأسماك التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية، وبين هيئة

شارك الخبر مع أصدقائك

محمد مجدى

أكد مصدر مسئول، فى وزارة التموين والتجارة الداخلية، أن هيئة الثروة السمكية، التابعة لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، لم تورد حتى الآن كميات الأسماك المتفق عليها، ضمن المرحلة الثانية من بروتوكول التعاون، بين الشركة المصرية لتسويق الأسماك التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية، وبين هيئة الثروة السمكية.

قال المصدر، إن السبب وراء تأخر التوريد، عدم الاتفاق على السعر الذى تحصل بموجبه وزارة التموين على كل نوع من الأسماك، من ثم إضافة هامش الربح عليه، الذى لا يتعد %10 للمستهلك.

توقع المصدر، أن البدء فى التوريد نهاية شهر نوفمبر المقبل، ولم يتفق حتى الآن، على سعر التوريد، موضحاً أن الأسعار التى قدمتها وزارة الزراعة، لا تختلف عن أسعار مزارعى الأسماك فى السوق المحلية.

يشار إلى أن وزارتى الزراعة، والتموين، قامتا بتوقيع بروتوكول تعاون فى شهر إبريل الماضى، لطرح أسماك البلطى، والبورى، والمبروك، وبأسعار مخفضة عن السوق المحلية بنسبة تصل إلى %35، طرح خلالها ما يقرب من 22 طن أسماك يومياً، بمنافذ شركة تسويق الأسماك، التى وصلت إلى ما يقرب من 1500 طن حتى انتهاء المرحلة الأولى من البروتوكول.

قالت منى محرز، نائب وزير الزراعة، فى حوار سابق لـ«المال»، خلال شهر أغسطس الماضى، إن الكميات التى تورد إلى وزارة التموين من خلال المرحلة الثانية من البروتوكول الموقع بين الثروة السمكية، وشركة تسويق الأسماك، تقدر بـ 2300 طن، لموسم 2017 ـ 2018، وطلب عمل جدول فترات استلام تلك الكميات من وزارة التموين، وبدء التسليم مطلع أكتوبر الجارى.

شهدت فروع الشركة المصرية لتسويق الأسماك، بداية الأسبوع الجارى، ارتفاعات جديدة فى أسعار الأسماك، على ما يقرب من 26 منفذًا استهلاكيًا تابعًا للشركة.

قال أحد العاملين بفرع تابع لشركة الأسماك، لـ«المال»: «الأسعار ارتفعت للمرة الثالثة، بعد زيادتها خلال شهر أغسطس الماضى، فور انتهاء إجازة عيد الفطر المبارك، وأن الأسعار مرتبطة بالعرض والطلب، وموسم صيد الأسماك».

قال عادل الأعصر، رئيس الشركة المصرية لتسويق الأسماك، التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية، لـ«المال»، إنه طرح جميع أنواع الأسماك بشكل طبيعى فى فروع الشركة المنتشرة فى القاهرة والجيزة، ولا توجد أى أزمة فى توفيرها.

وعن ارتفاع الأسعار، أوضح «الأعصر»، أنه أمر طبيعى نتيجة الارتفاعات التى تشهدها الأسواق فى مختلف أنواع السلع، ومع ذلك فإن وزارة التموين تسعى جاهدة إلى تقديم السلعة للمستهلكين، بأسعار منخفضة عن السوق المحلية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »