اقتصاد وأسواق

الزراعة: التوسع في إنتاج تقاوي المحاصيل الحقلية والخضر بالمزارع الإفريقية

أعلنت وزارة الزراعة التوسع في إنتاج تقاوى الخضر.

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، التوسع في إنتاج تقاوي المحاصيل الحقلية المصرية، وأصناف الخضر، بالمزارع المشتركة مع الدول الإفريقية، وذلك في سبيل زيادة انتشار تقاوي المحاصيل الحقلية والخضر المصرية في الدول الإفريقية، في إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، بزيادة سبل التعاون بين دول القارة السمراء، خاصة في ظل رئاسته للاتحاد الإفريقي.

وأكد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، أن تلك الخطوة تعد تطورًا إيجابيًا نحو إنتاج تقاوى المحاصيل الحقلية والخضر المصرية، والتي تلائم البيئة الإفريقية كأحد وسائل القوى الناعمة المصرية في إفريقيا، ومصدر من مصادر الدخل القومي لمصر باعتبارها صناعة واعدة.

وأشار إلى أن ذلك يعد ضمن اهداف وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي لزيادة التواجد المصري الفعال في القارة الأفريقية، من خلال تسويق المنتجات الزراعية المصرية باعتبارها مصدر من مصادر الدخل القومي وتحقيق الأمن الغذائي.

وشهد القصير توقيع بروتوكول تعاون بين مشروع انشاء المزارع المشتركة مع الدول الإفريقية، ومعهد بحوث البساتين التابع لمركز البحوث الزراعية، في مجال إنتاج تقاوي أصناف الخضر (بعض هجن الطماطم مثل اجياد ٧&اجياد ١٦& هجين الخيار الارضى وهجين الصوب) المصرية بالمزارع المشتركة مع الدول الإفريقية، لتوفير تقاوى خضر مصرية عالية الجودة والإنتاجية لزراعتها وتسويقها فى بعض الدول الإفريقية.

ووفقاً للبروتوكول سيقوم معهد بحوث البساتين بالتعاون مع مشروع المزارع المشتركة مع الدول الإفريقية فى استنباط وإنتاج هجن خضر مصرية (هجن الطماطم والخيار والفلفل الأحمر والكنتالوب) ذات جودة وإنتاجية عالية بالمزرعة المصرية المشتركة مع زنزبار بتنزانيا من خلال باحثى المعهد.

وشهد وزير الزراعة توقيع بروتوكول تعاون بين المشروع ذاته ومعهد بحوث المحاصيل الحقلية، والإدارة المركزية لإنتاج التقاوي، بهدف انتاج تقاوي أصناف وهجن المحاصيل الحقلية المصرية بالمزارع المشتركة في الدول الإفريقية، لتوفير تقاوى عالية الإنتاجية لزراعتها وتسويقها في بعض الدول.

ووفقاً للبروتوكول سيقوم معهد بحوث المحاصيل الحقلية والإدارة المركزية لإنتاج التقاوى، بالتعاون مع مشروع المزارع المشتركة مع الدول الإفريقية فى استنباط وإنتاج هجن وأصناف محاصيل حقلية مصرية، ذات إنتاجية عالية بالمزارع المصرية المشتركة مع الدول الإفريقية من خلال التعاون بين باحثى المعهد والإدارة المركزية لإنتاج التقاوى.

حضر مراسم التوقيع الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية، والمهندس مجدي عبدالله رئيس قطاع شئون مكتب الوزير، والدكتور عباس الشناوي رئيس قطاع الخدمات الزراعية والمتابعة، والدكتور علاء خليل مدير معهد بحوث المحاصيل الحقلية، والدكتور محمد جبر مدير معهد بحوث البساتين، والدكتور حاتم إبراهيم رئيس الإدارة المركزية لإنتاج التقاوي، والدكتور ماهر المغربي المدير التنفيذي لمشروع إنشاء المزارع المشتركة مع الدول الإفريقية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »