سيـــاســة

الري تعلن نتائج اجتماعات اليوم التاسع لمفاوضات سد النهضة

طرح المراقبون بعض الملاحظات والاستفسارات، وقامت اللجان الفنية والقانونية بالرد عليها وتوضيحها.

شارك الخبر مع أصدقائك

تواصلت لليوم التاسع على التوالي المحادثات الخاصة بسد النهضة الإثيوبي برعاية الاتحاد الإفريقى وممثلي الدول والمراقبين والتى تهدف إلى التباحث حول اتفاق ملء وتشغيل سد النهضة.

ووفق بيان لوزارة الري، تم اليوم السبت 11يوليو عقد اجتماعات ثنائية بين كل دولة على حده مع المراقبين والخبراء، والتى أوضح خلالها الوفد المصرى الصياغات البديلة التي عرضتها مصر خلال اجتماع اللجنة الفنية الذي عقد أمس.

وطرح المراقبون بعض الملاحظات والاستفسارات، وقامت اللجان الفنية والقانونية بالرد عليها وتوضيحها.

وأمس قالت وزارة الري والموارد المائية المصرية إنه لليوم الثامن على التوالي تواصلت المحادثات الخاصة بالاتفاق حول ملء و تشغيل سد النهضة الاثيوبي، برعاية الاتحاد الافريقى وممثلي الدول والمراقبين.

وتم اليوم الجمعة 10 يوليو عقد اجتماعين على التوازي للفرق الفنية والقانونية من الدول الثلاث، لمحاولة تقريب وجهات النظر بشأن النقاط الخلافية فى كلا المسارين، وذلك بحضور المراقبين من الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبى والاتحاد الافريقى.

وخلال اجتماع اللجنة الفنية طرحت مصر بعض الصياغات البديلة لمحاولة تقريب وجهات النظر بخصوص إجراءات التعامل مع حالات الجفاف الممتد والسنوات شحيحة الإيراد في كل من الملء والتشغيل، إضافة الى قواعد التشغيل السنوى وإعادة الملء، في إطار محاولة الجانب المصرى حلحلة النقاط الخلافية الفنية بين الدول الثلاث.

واقترح الجانب الاثيوبى تأجيل البت في النقاط الخلافية في عملية التفاوض الحالية على أن تتم إحالتها الى اللجنة الفنية التى سوف يتم تشكيلها بموجب الاتفاقية لمتابعه تنفيذ بنود الاتفاق، وهو ما ترفضه مصر شكلاً وموضوعاً، حيث إنه لا يمكن إحالة النقاط الخلافية التى تمس الشواغل المصرية في قضايا فنية رئيسية تمثل العصب الفنى للاتفاق إلى اللجنة الفنية لتقررها لاحقاً إلى ما بعد توقيع الاتفاق.

ومن ناحية أخرى فقد استمرت المناقشات فى اللجنة القانونية بدون التوصل لتوافقات حول النقاط الخلافية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »