بنـــوك

الرقم المصرفى الدولى يعزز جودة التحويلات المالية داخلياً وخارجياً

لبنوك المحلية بدأت الاستعداد لتطبيقه

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد مصرفيون أن بدء تطبيق الرقم المصرفى الدولى فى البنوك المصرية يأتى ضمن الخطوات التى يتخذها البنك المركزى بشكل مستمر لتطوير الأنظمة المصرفية لتواكب أفضل المعايير العالمية، موضحين أن تطبيق الرقم المصرفى الدولى «IBAN» سيقلل من الأخطاء فى تنفيذ التحويلات المالية داخليًا وخارجيًا.

وأشاروا إلى أن تطبيق الرقم المصرفى الدولى سيوحد المعايير القياسية التى يتم على أساسها تحديد أرقام الحسابات فى البنوك بدلا من تركها حسب كل بنك وظهور اختلافات فى عدد أرقام الحسابات، موضحين أن توحيد المعايير سيزيد من فعالية العمليات المصرفية للبنوك المصرية.

ويُقصد بـ «IBAN» رقم الحساب المصرفى الدولى اختصارًا لـ International Bank Account Number، وتم العمل به فى البداية من جانب دول الاتحاد الأوروبى لتيسير المعاملات المالية، قبل أن تعتمده المنظمة الدولية للمعايير «ISO»، نظام التحويلات المالية العالمى بين البنوك «SWIFT»، ليعد التنظيم الرقمى العالمى لحسابات العملاء فى القطاعات المصرفية المختلفة.

ويعمل الـIBAN» «على تسهيل معالجة العمليات المالية بشكل أسرع وأدق وهذا يعنى التقليل من الأخطاء وتفادى التأخير، ويتألف من عدد معين من الأرقام فى كل دولة، تتكون من رقم الحساب الحالى للعميل وأرقام تشير لرموز معينة مثل رمز الدولة وتاريخ ميلاد العميل وتاريخ الصلاحية ورمز تعريفى معين للبنك وغيرها، ويكون للعميل رقم «IBAN» لكل حساب يمتلكه.

وحصلت «المال» على وثيقة من منظمة «الأيزو» وشبكة «السويفت» الدولية، تشير إلى أن رقم الـ»IBAN « لعملاء البنوك فى مصر سيتكون من 29 رقمًا، وطبقت 77 دولة المعايير القياسية للرقم المصرفى الدولى من بينها دول عربية مثل الإمارات والأردن والكويت ولبنان وقطر والسعودية وتونس.

أمانى شمس الدين : «المركزي» نظم ورش عمل للمصارف حول كيفية تطبيقه

وقالت أمانى شمس الدين، وكيل محافظ البنك المركزى المصرى لقطاع العمليات المصرفية، فى تصريحات سابقة، إن رقم الحساب الدولى «IBAN» هو اختصار لمصطلح International Bank Account Number، وتم العمل به فى البداية من قِبل دول الاتحاد الأوروبى لتيسير المعاملات المالية والتحويلات داخل دول الاتحاد، قبل أن تعتمده المنظمة الدولية للمعايير»ISO».

اقرأ أيضا  سعر الإسترليني يتراجع الثلاثاء لليوم الثاني على التوالي

وأضافت أن عدة دول أخرى طبقت نظام رقم الحساب المصرفى الدولي، من بينها دول عربية مثل الإمارات والأردن والكويت.

وأوضحت أن الـ»IBAN « يعمل على تسهيل معالجة العمليات المالية والتحويلات بشكل أسرع وأدق، مما يحد أخطاء النسخ وتفادى التأخير فى تنفيذ المدفوعات، ويتألف من عدد معين من الأرقام فى كل دولة، بحيث يتكون من رقم الحساب الحالى للعميل وأرقام تشير لرموز معينة مثل رمز الدولة ورقم تحقق وكود للبنك والفرع الخاص بالعميل وطبيعة الحساب ويكون للعميل رقم» «IBAN لكل حساب فرعى يمتلكه.

وأشارت إلى أن رقم الـ»»IBAN لعملاء البنوك فى مصر يتكون من 29 رقمًا متضمنة معلومات التوجيه الأساسية للمدفوعات الإلكترونية.

وأكدت أن البنك المركزى المصرى نظّم عدة ورش عمل مع جميع البنوك استعدادا لتطبيقه، كما أصدر توجيهاته للبنوك العاملة فى مصر للبدء فى استخدام الرقم المصرفى الدولى «IBAN» وإخطار عملائه تمهيدًا لتعميم المنظومة قبل نهاية يونيو الحالى، مشيرة إلى أنه يمكن للعملاء الحصول على رقم الحساب المصرفى الدولى الخاص بهم عن طريق التواصل مع البنوك التى لديهم حسابات طرفيها.

ولفتت إلى أن الرقم المصرفى الدولى لكل عميل بنكى سيزيد من دقة وفاعلية المعاملات المصرفية وسرعة تنفيذ التحويلات المالية الداخلية والخارجية بدقة ودون تدخل بشري، مما يسهم فى الحفاظ على سرية المعلومات، والحد من مخاطر التشغيل، وتسهيل عمليات الدفع الإلكتروني.

وليد ناجى: «IBAN» يقلل من الأخطاء

فى السياق ذاته، قال وليد ناجي، مسئول فى قطاع التجزئة المصرفية بأحد البنوك، إن تطبيق الرقم المصرفى الدولى سيعود بالفائدة على المتعاملين والبنوك على حد سواء، حيث سيضع معايير موحدة لرقم الحساب الذى يجب أن يكون عليه هوية كل عميل فى البنك.

وأشار إلى أنه من خلال هذا الرقم سيكون بمقدور العملاء استخدامه فى أى نوع من التحويلات الداخلية والخارجية بسهولة ويسر، موضحًا أن رقم الحساب المصرفى الدولى يقلل من الأخطاء التى يمكن أن ترتكب أثناء تنفيذ التحويلات.

اقرأ أيضا  سعر الريال السعودي اليوم يستقر بنهاية التعاملات أمام الجنيه

وأوضح أن الحساب المصرفى الدولى فى مصر سيتكون من 29 رقمًا، وسيكون على البنوك إما تحويل كافة أرقام الحسابات للرقم المصرفى الدولي، أو تدشين رقم جديد وبقاء رقم الحساب القديم كما هو.

وأكد أن شركات تطوير أنظمة البنوك أصبح لديها خبرة عالمية فى كيفية تهيئة هذه الأنظمة لتعمل وفق الأنظمة الجديدة، وبالتالى فإنه من السهل أن تقوم البنوك بتعديل أنظمتها لتعمل وفق الرقم المصرفى الدولى.

وتوقعت مصادر مصرفية أن تنتهى جميع البنوك من تطبيق الرقم المصرفى الدولى لدى عملائها خلال العام الجارى أو فى الربع الأول من العام المقبل على الأكثر، حيث سيقوم كل بنك بتجهيز بنيته التحتية بالتعاون مع المطورين من الشركات الذين يتعاملون معه ثم يقوم بتعميم الرقم المصرفى الدولى بشكل تدريجي.

ولفتت إلى أن هناك عدة طرق ستقوم البنوك من خلالها بنشر الحساب المصرفى الدولى بين عملائها، على سبيل المثال أن يقوم كل بنك بإتاحة نافذة على موقعه الإلكترونى يقوم العميل بكتابة رقم حسابه التقليدى فى هذه النافذة فيظهر له رقم الحساب المصرفى الدولي» IBAN» أو يتم إرسال رسالة للعميل على الهاتف المحمول، أو من خلال خدمات الإنترنت البنكى والموبايل البنكي.

ودشنت شبكة «السويفت» الدولية وبنك التسويات الدولية موقعًا للرقم المصرفى الدولي» IBAN» وعددت عدة فوائد تعود على القطاع المالى من تطبيق هذا الحساب من بينها التقليل من المدفوعات المرفوضة وتكلفة إعادة التحويل الأمر الذى يقلل الرسوم التى يتكلفها العملاء وتكلفة التشغيل التى تتحملها المؤسسات الدولية، وضمان استخدام البيانات الصحيحة.

وأشارت البيانات إلى أن استخدام الرقم المصرفى الدولى يساهم فى ميكنة عملية التحقق من صحة الدفع واسترداد البيانات وهو ما يوفر الوقت المبذول فى العمليات التقليدية، بالإضافة إلى الاستكمال الأتوماتيكى للبيانات فمع إدخال الرقم المصرفى الدولى تتعرف الأنظمة تلقائيًا على بيانات العملاء الآخرين والبنوك الخاصة بهم سواء التحويلات الداخلية والخارجية.

اقرأ أيضا  سعر الريال السعودي اليوم الخميس 14-10-2021 في البنوك المصرية

وبالإضافة إلى ذلك يتم تأمين وتوثيق البيانات لتوفر أقصى درجات الأمان، بجانب وجود فرق من الدعم المستمر للرد على استفسارات العملاء والدول المطبقة وحل المشكلات المتعلقة بتطبيق الرقم المصرفى الدولى.

«HSBC» يبدأ توعية عملائه ويؤكد عدم قبول أى تحويلات لا تضمه

وبدأت بعض البنوك العاملة فى السوق المحلية تطبيق الرقم المصرفى الدولى «IBAN» مثل بنك «إتش إس بى سي» الذى أعلن على موقعه الإلكترونى تطبيق الحساب المصرفى الدولى بدءا من 30 يونيو الحالى، وفقًا لتعليمات البنك المركزى.

وأكد أنه بدءا من هذا التاريخ سيكون مطلوبا من عملائه استخدام الحساب المصرفى الدولى فى استقبال أو إرسال التحويلات من أو إلى حساباتهم داخل أو خارج مصر، مشيرًا إلى أنه سيكون بمقدور العملاء معرفة رقم الحساب المصرفى الدولى الخاص عبر زيارة أقرب فرع للبنك، أو الاتصال بخدمة العملاء، كما سيكون الرقم مدرجا فى كشوف الحسابات الإلكترونية أو المطبوعة، ابتداءً من 30 يونيو الحالى.

وشدد البنك على أن رقم الحساب الشخصى الحالى الخاص بالعميل سيظل ساريا بدون أى تغيير، موضحا أن رقم الحساب المصرفى الدولى (IBAN) هو شكل إلكترونى آخر لرقم الحساب الشخصى حيث سيتم استخدامه فى استقبال أو إرسال التحويلات المالية من داخل أو خارج مصر.

وذكر أن العمليات التى تتطلب رقم الحساب المصرفى الدولى هى استقبال أى تحويل مالى من أى حساب بنكى داخل أو خارج مصر إلى حسابك فى البنك، وإرسال أى تحويل إلى حساب بنكى داخل أو خارج مصر لن يتم قبوله من قبل البنك المستلم من دون رقم الحساب المصرفى الدولي.

وتابع : «ابتداء من يونيو سيتم قبول كل التحويلات المستخدم فيها كلاً من رقم الحساب الشخصى و رقم الحساب المصرفى الدولى (IBAN) حتى يقوم البنك المركزى المصرى بالانتهاء من إطلاق مشروع رقم الحساب المصرفى الدولى فى مصر. بعد هذا التاريخ لن يتم قبول أى تحويلات لا يستخدم فيها رقم الحساب المصرفى الدولى (IBAN)، وسوف يتم إبلاغ العملاء بالتاريخ المحدد».

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »