تأميـــن

«الرقابة المالية» تطلب من شركات التأمين منح عملائها مهلة لسداد الأقساط لمواجهة تداعيات كورونا

مهلة لسداد الأقساط التأمينية للتخفيف من تداعيات كورونا

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف الدكتور محمد عمران رئيس هيئة الرقابة المالية عن إطلاق مبادرة تستهدف قيام شركات التأمين العاملة بالسوق المصرى بمنح عملائها -من حملة الوثائق- مهلة إضافية لسداد أقساط التأمين لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وقال عمران إن هذا الإجراء يأتي لمواجهة فيروس كورونا المستجد، فى إطار تفعيل دور التأمين وأهميته فى التفاعل مع الظروف الحالية والتى تتكاتف فيها جميع مؤسسات الدولة.

5 ملايين حامل وثيقة تأمين فى الشركات المصرية

ولفت رئيس الهيئة إلى أن المبادرة تهدف بقيام شركات التأمين العاملة فى السوق المحلية كافة بمنح مهلة سداد إضافية للأقساط التأمينية والتى يستفيد منها 5 ملايين فرد -حاملى وثيقة تأمين- وفقآ لنوع وطبيعة كل وثيقة على حدى .

أضاف أن المبادرة التى أطقتها الهيئة لمنح شركات التأمين مهلة لسداد الأقساط التأمينية تستهدف تمكين العملاء من إستمرارهم فى الإستفادة من المزايا التى تمنحها لهم وثائق التامين الى بحوزتهم.

وتابع أنه وفقآ لتلك المبادرة لإن شركات التأمين ملزمة أيضا بتعويض عملائها حال حدوث المخاطر المؤمن ضدها بالوثائق.

تعرف على نوعيات الوثائق التى تمنح مهلة سداد اضافية

واكد رئيس الهيئة أن المبادرة الخاصة بقيام شركات التأمين المرخص لها بالسوق المصري بمنح عملائها مهلة سداد اضافية في عدد من فروع التأمين أبرزها منح عملاء وثائق التأمين على الحياة الفردي فترة سماح إضافية قدرها 60 يوم.

ويجوز للعملاء الذين تجاوزوا مهلة السداد والغيت وثائقهم خلال الفترة من 1/3/2020 وحتى 30/6/2020 إعادة سريان تلك الوثائق قبل 31/12/2020 وذلك دون تحمل أية رسوم إدارية جديدة أو فوائد تأخير.

وطالب بمنح وثائق التأمين الطبي والسيارات مهلة سداد ثلاثون يوماً من تاريخ استحقاق القسط وفى حالة تجاوز فترة السداد الممنوحة وإلغاء الوثيقة فأنه يجوز أن يتم إعادة سريانها.

وذلك فقاً للإجراءات المتبعة بالشركات دون تحمل أية رسوم ادارية أو اصدار جديدة.

الرقابة المالية تشدد على عملائها استخدام الوسائل التكنولوجية

ولفت إلى ضرورة منح عملاء وثائق تأمين الشركات – حياة جماعى وتأمينات ممتلكات مهلة سداد ثلاثون يوماً اضافية.

وشدد رئيس لهيئة العامة للرقابة المالية على عملاء شركات التأمين باستخدام وسائل الدفع الإلكتروني المتاحة بشركات التأمين.

كما طالب شركات التامني بالإلتزام بسداد التعويضات المستحقة حال تحقق الخطر المغطى تأمينياً بوثائق التأمين الصادرة فى أسرع وقت ممكن عن طريق وسائل الدفع المتعددة لدى  كل شركة وبما يسهم فى تعزيز الثقة المتبادلة بين العملاء وشركات التأمين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »