اقتصاد وأسواق

الرقابة الإدارية تضبط منتحل صفة جهة سيادية حاول الاستيلاء على أرض بمليارات الجنيهات

استمراراً للجهود المستمرة لمكافحة الفساد

شارك الخبر مع أصدقائك

نجحت هيئة الرقابة الإدارية، في ضبط منتحل صفة مندوب بأحد الجهات السيادية، لتدخله من أجل الاستيلاء على أرض بمليارات الجنيهات.

 فضلا عن ضبط مدير يطلب رشوة من زميلته بالعمل، وخبير لإخلاله بواجبات وظيفته، وذلك استمراراً للجهود المستمرة لمكافحة الفساد.. وفقا لما ذكرته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

كانت هيئة الرقابة الإدارية نجحت في ضبط عدة قضايا في مجال مكافحة الفساد خلال الفترة السابقة وضبط مرتكبيها، والتي كان من أبرزها ضبط حاصل على الشهادة الإعدادية منتحل صفة مندوب بأحد الجهات السيادية، طلب من مسئولي مديرية المساحة بمحافظة دمياط إجراء أعمال الرفع المساحي لصالح أحد المدعين على غير حق لملكية قطعة أرض مسجلة من الأملاك الأميرية تبلغ مساحتها 76 فدانا على شاطىء مدينة رأس البر وتبلغ قيمتها السوقية بنحو 5,4 مليار جنيه.

 وتم ضبط بحوزة المتهم بطاقات تحقيق الشخصية المزورة المثبت بها عدة صفات له، منها مستشار بالمنظمة العربية والدولية لفض المنازعات، واستشاري جرائم التزييف والتزوير، وخبير أمن المعلومات، بالإضافة لبعض الوظائف الدبلوماسية والقضائية الأخرى.

كما نجحت الهيئة في ضبط المسئول عن إعداد المقايسات بشبكات كهرباء الخانكة، وأخصائي الحاسب الآلي بقسم اشتراكات إدارة إيرادات القلج بشركة شمال القاهرة لتوزيع الكهرباء، لقيامهما باستغلال أعمال وظيفتهما والتلاعب في إجراءات توصيل التيار الكهربائي لعدد سبعة عقارات بالمخالفة للوائح المنظمة ودون وجه حق مما أضاع على الشركة مبلغ 1,35 مليون جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »