اقتصاد وأسواق

الرئيس الصيني يدعو إلى تعاون أوثق بين الصين وإثيوبيا

تحققت نتائج تعاونية مثمرة بين الدولتين في جميع المجالات

شارك الخبر مع أصدقائك

تعهد الرئيس الصيني شي جين بينغ (الثلاثاء) بالعمل مع نظيرته الإثيوبية سهلي ورق زودي على تعزيز التعاون بين الصين وإثيوبيا والبناء المشترك لمبادرة الحزام والطريق، من أجل تحقيق المزيد من الفوائد للبلدين والشعبين.

التعاون بين الصين وإثيوبيا

أكد الرئيس شي ذلك في تبادل رسائل التهنئة مع زودي بمناسبة الذكرى الخمسين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

اقرأ أيضا  استكمالا لشراكة بدأت من 2006.. بروتوكول تعاون بين التضامن ومكتب الأمم المتحدة

وقال الرئيس شي في رسالته إن الصداقة التقليدية بين الصين وإثيوبيا ازدادت قوة على مدى نصف قرن منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية.

وأشار إلى أن البلدين في السنوات الأخيرة، مع بناء الشراكة الصينية-الإثيوبية التعاونية الاستراتيجية الشاملة، عملا على تعميق الثقة السياسية المتبادلة وحققا نتائج تعاونية مثمرة في مختلف المجالات.

وقال الرئيس الصيني إن الجانبين أبديا التفاهم والدعم المتبادلين لبعضهما البعض بشأن القضايا المتعلقة بمصالحهما الجوهرية وشواغلهما الرئيسية، ونسقا بشكل وثيق في الشؤون الدولية والإقليمية.

اقرأ أيضا  استجابة للمستوردين.. «سلامة الغذاء» توافق على تسجيل الشركات وسداد الرسوم بالمحافظات

وبعد اندلاع كوفيد-19، ساعدت الصين وإثيوبيا بعضهما البعض في أوقات الصعوبات، وقدمتا نموذجا للوحدة الصينية-الأفريقية في مكافحة الجائحة، وفقا لما قال الرئيس الصيني.

وفي سياق إشارته إلى أنه يولي أهمية كبيرة لتنمية العلاقات بين الصين وإثيوبيا، أبدى الرئيس شي استعداده للعمل مع زودي لاغتنام فرصة الذكرى الخمسين لتنفيذ نتائج قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني الأفريقي والقمة الصينية-الأفريقية الاستثنائية بشأن التضامن ضد كوفيد-19، وتعزيز التعاون بشأن البناء المشترك للحزام والطريق، وتقديم مساهمات أكثر إيجابية لبناء مجتمع صيني-أفريقي أوثق ذي مستقبل مشترك. 

اقرأ أيضا  «قطاع الأعمال» تستهدف زيادة الصادرات لأفريقيا عبر مبادرة «جسور»

يشار إلى أن هذه المقالة نقلا عن وكالة شينخوا الصينية بموجب اتفاق لتبادل المحتوى مع جريدة المال.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »