سيـــاســة

الرئيس الايطالى يتقدم باستقالته ويغادر مقر الرئاسة

تقدم الرئيس الإيطالى جورجيو نابوليتانو باستقالته عن منصب رئاسة الجمهورية الإيطالية، إلى ثلاثة مراكز للسلطة تضم رئيس مجلس الشيوخ بمترو جراسّو ، ورئيسة مجلس النواب لورا بولدرينى ، ورئيس الحكومة ماتيو رينزى ، وذلك عبر رسالة حملها السكرتير العام لرئاسة الدولة.

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ :
 
تقدم الرئيس الإيطالى جورجيو نابوليتانو باستقالته عن منصب رئاسة الجمهورية الإيطالية، إلى ثلاثة مراكز للسلطة تضم رئيس مجلس الشيوخ بمترو جراسّو ، ورئيسة مجلس النواب لورا بولدرينى ، ورئيس الحكومة ماتيو رينزى ، وذلك عبر رسالة حملها السكرتير العام لرئاسة الدولة.
 
يذكر أن نابوليتانو الذى سيتم 90 عاما فى يونيو المقبل انتخب الرئيس الحادى عشر للجمهورية الإيطالية لأول مرة فى 15 مايو 2006 ثم أعيد انتخابه لفترة رئاسية جديدة مدتها 7 سنوات فى إبريل 2013، ليكون بذلك أول رئيس فى إيطاليا يتقلد هذا المنصب لمرتين متتاليتين.
 
ووفقا للدستور الإيطالى فإنه فى حال عدم وجود رئيس فإن مجلس الشيوخ يتولى مهامه مؤقتا، ويتم فتح باب الترشح حتى يتم انتخاب رئيس جديد من قبل البرلمان ، فى جلسة خاصة تعقد لهذا الغرض.
 
وينص الدستور الإيطالى على أن أى مواطن إيطالى قد بلغ سن الخمسين، ويتمتع بالحقوق المدنية والسياسية من حقه أن يترشح لمنصب رئيس الجمهورية ، ولابد من موافقة ثلثى البرلمان فى أول ثلاث عمليات تصويت، أما بالنسبة لعمليات التصويت اللاحقة يكتفى بالأغلبية المطلقة.
 
ومن أهم المرشحين لمنصب رئيس إيطاليا رومانو برودى ، ووزيرة الدفاع الإيطالية روبيرتا بينوتى ، والسيناتورة أنا فينوجيرارو ، وجوليانو أماتو رئيس الحكومة السابق ، ووزير الاقتصاد الحالى بير كارلو.

شارك الخبر مع أصدقائك