اقتصاد وأسواق

«الدولي للأسماك»: مصر الثانية عالميا في مجال استزراع البلطي

توفير فرص عمل للشباب وتحقيق سلاسل القيمة المضافة للإنتاج

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الدكتور أبو بكر، إن مصر تحتل المركز الثاني عالميا بعد الصين في إنتاج السمك البلطي، كما يمثل الاستزراع السمكي نسبة كبيرة في إنتاج مصر من الأسماك والذي يوفر البروتين الغذائي لملايين المواطنين في أفريقيا.

جاء ذلك خلال انطلاق منتدى المستثمرين والشركاء من أجل أفريقيا والذي نظمه المركز الدولي للأسماك الذي عقد اليوم.

ولفت ابوبكر  إلى أهمية الاستزراع السمكي توفير فرص عمل للشباب وتحقيق سلاسل القيمة المضافة للإنتاج، مضيفا أن حوالي 12 مليون أفريقي يعملون حاليا في مجال إنتاج الأسماك، وهو رقم ضئيل جدا، ونعمل على أن يصل إلى 50 مليون  خلال الفترة المقبلة .

حضر اللقاء الدكتورة  منى محرز نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة والدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية والدكتور خالد السيد رئيس الهيئة العامة للثروة السمكية والدكتور هاريسون كاريسا المدير القطري لمصر ونيجيريا بالمركز الدولي للأسماك وقيادات وزارة الزراعة والمركز الدولي للأسماك وسفراء بعض الدول الإفريقية بالقاهرة.

وقال الدكتور عز الدين أبو ستيت وزير الزراعة إنه یتم سنویاً تدریب ما یزید على 250 متدرب من الدول الإفریقیة المختلفة بالمركز الدولي للزراعة التابع للوزارة، ویتم من خلال ھذه الدورات تقدیم كافة أشكال الدعم الفني في الثروة السمكیة، بحیث یتولى المتدربین نقل ھذه الخبرات إلى دولهم بما یساھم في تحقیق التنمیة الشاملة بالدول الأفریقیة .

وأضاف أنه قد تم اختيار الاتحاد الإفريقى لمعامل وزارة الزراعة لتكون معامل ومراكز تميز لسلامة الغذاء بإفريقيا، تأكيداً على دور الوزارة فى توفير غذاء آمن للمواطن المصرى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »