Loading...

الدكتور أيمن بن خليفة الرئيس التنفيذى خلال لقائه ببرنامج CEO Level: «بورتو جروب» تعتزم التوسع عربياً وضخ استثمارات تتجاوز المليار جنيه

Loading...

يذكر أن المجموعة تمتلك عدة مشروعات خارج مصر، أبرزها مشروع «بورتو أغادير» فى المغرب على مساحة 1.2 مليون متر، والآخر «بورتو البحر الميت» فى الأردن، الذى يتم تنفيذه على مرحلتين بمساحة 800 ألف متر

الدكتور أيمن بن خليفة الرئيس التنفيذى خلال لقائه ببرنامج CEO Level: «بورتو جروب» تعتزم التوسع عربياً وضخ استثمارات تتجاوز المليار جنيه
مصطفى طلعت

مصطفى طلعت

9:11 ص, الأحد, 3 أكتوبر 21

تخطط مجموعة بورتو جروب القابضة لضخ استثمارات جديدة تفوق المليار جنيه تقريبًا بالسوق المحلية، خلال الثلاث سنوات المقبلة، وذلك وفقًا لما كشف عنه الدكتور أيمن بن خليفة الرئيس التنفيذى للمجموعة.

وأكد «بن خليفة»، خلال لقائه ببرنامج CEO Level الذى يقدمه حازم شريف، رئيس تحرير جريدة «المال»، أن التقديرات النهائية للاستثمارات المذكورة لم تتحدد بشكل دقيق حتى الآن.

وقال إن المجموعة تستهدف التوسع فى غالبية الدول العربية، لكنها تنتظر الوقت المناسب، موضحًا أن شكل الاستثمار الأمثل للمجموعة هو الحصول على أراضٍ بمساحات مختلفة والعمل على تطويرها.

يذكر أن المجموعة تمتلك عدة مشروعات خارج مصر، أبرزها مشروع «بورتو أغادير» فى المغرب على مساحة 1.2 مليون متر، والآخر «بورتو البحر الميت» فى الأردن، الذى يتم تنفيذه على مرحلتين بمساحة 800 ألف متر.

وتوقع «بن خليفة» البدء فى العمليات الإنشائية والحجوزات لـ«بورتو أغادير» خلال 2022، لافتًا إلى أن مصر تمثل %80 من إجمالى المشروعات الخاصة ببورتو، والباقى للمشروعات الخارجية المستهدف زيادتها نسبتها مستقبلاً.

وأكد أن مصر تعج بالعديد من الفرص الاستثمارية فى القطاع العقارى، وأن هناك رغبة كبيرة لدى المستثمرين لاقتحام السوق خلال الفترة الأخيرة، خاصة مع استقرار الوضعين الاقتصادى والأمنى.

وأشار إلى أن جهود الدولة نحو إطلاق مبادرات مختلفة للتمويل العقارى جاءت مشجعة، وخاطبت بشكل ملحوظ محدودى ومتوسطى الدخل، مشددًا على أن تطبيق نظام «الأسكرو أكاونت» هو الحل الأمثل لتنظيم الوضع العقارى فى مصر، كما توقع استمرار نمو القطاع العقارى فى حدود %5 سنويًا.

وفى سياق متصل، أشار «بن خليفة» إلى أن شركة أسماك الإماراتية المساهم الرئيسى فى بورتو، تستهدف رفع حصتها مجددًا، مع إمكانية التقدم بعرض شراء إجبارى، كما أنها وضعت خطة استثمارية تركز على السعى لتطوير المنتج العقارى، وضخ مزيد من الاستثمارات فى رأس المال.

ولفت إلى أن «بورتو جروب» حصلت على «فرنشايز» -الامتياز التجاري- من «عامر جروب» أثناء عملية التقسيم، وقريبًا سيتم تغيير اسم المجموعة بالكامل، بعد موافقة مجلس الإدارة والجمعية، ما يضمن التحرك بحرية أكبر.

وكشفت أحدث نتائج أعمال لمجموعة «بورتو جروب» تحقيقها ربحية بدعم ارتفاع معدلات تسليم الوحدات والسيطرة على التكاليف.

وحققت «بورتو جروب» صافى أرباح بقيمة 53 مليون جنيه خلال الربع الثانى، مقابل خسائر قدرها 8 ملايين جنيه خلال الفترة نفسها من 2020، وهو ما دعم صافى أرباح النصف الأول من 2021، لتصل إلى 72 مليون جنيه، مقابل خسائر بلغت 25 مليون جنيه.