سيـــاســة

الدفاع عن الصحفيين تدعو للتدوين عن هشام جعفر المحتجز

إيمان عوفأطلقت جبهة الدفاع عن الصحفيين حملة تدوين مساء اليوم بدءا من الساعة الثامنة وحتى الثانية عشرة للتدوين عن الصحفي هشام جعفر رئيس مجلس أمناء مؤسسة مدى للتنمية الإعلامية.وقالت الجبهة إنه منذ خمسة أيام انتهت فترة الحبس الاحتياطي القانونية للزميل هشام جعفر، ورغم ذلك فإنه مازال محبوسا خارج إطار

شارك الخبر مع أصدقائك

إيمان عوف

أطلقت جبهة الدفاع عن الصحفيين حملة تدوين مساء اليوم بدءا من الساعة الثامنة وحتى الثانية عشرة للتدوين عن الصحفي هشام جعفر رئيس مجلس أمناء مؤسسة مدى للتنمية الإعلامية.

وقالت الجبهة إنه منذ خمسة أيام انتهت فترة الحبس الاحتياطي القانونية للزميل هشام جعفر، ورغم ذلك فإنه مازال محبوسا خارج إطار القانون ودون محاكمة.

وأشارت الجبهة إلى أن جعفر قضى عامين داخل السجن في أسوأ ظروف صحية، حيث فقد بصره، ويعاني من ورم على المثانة، بالإضافة للحبس الانفرادي والمعاناة التي وصلت إلى حضوره إحدى جلسات التجديد وهو يحمل أسطرة، ذلك بخلاف المساومة التي تعرضت له أسرته لدفع أموال لإخراجه، والتي وثقتها الشبكة العربية لحقوق الإنسان في بلاغ رسمي.

وكان هشام جعفر قد اعتقل منذ عامين ووجهت إليه اتهامات بالانضمام لجماعة أسست خلافًا لأحكام القانون والدستور، الغرض منها تخريب مؤسسات الدولة، وتلقي رشوة دولية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »