لايف

الداخلية تُكرم أصحاب مبادرة إغاثة المواطنين وترسل مساعدات بالجيزة (صور)

أعرب مساعد وزير الداخلية، عن تقدير اللواء محمود توفيق، وزير الداخلية، لجهودهم ودورهم البطولي لمُساعدة العالقين من المواطنين بسبب الأمطار.

شارك الخبر مع أصدقائك

كرم اللواء علاء الأحمدي، مساعد وزير الداخلية لقطاع الإعلام والعلاقات، أصحاب مبادرة إغاثة المواطنين خلال فترة التقلبات الجوية، بعدما استقبل المهندس شريف خيري، أحمد رأفت، محمد حجازي، وذلك تنفيذًا لتوجيهات وزير الداخلية في هذا الشأن.

الداخلية: نقدر دورهم البطولي في مساعدة العالقين

وأعرب مساعد وزير الداخلية، عن تقدير اللواء محمود توفيق، وزير الداخلية، لجهودهم ودورهم البطولي لمُساعدة العالقين من المواطنين بسبب الأمطار، التي شهدتها ضواحي العاصمة اليومين الماضيين.

يأتي ذلك إدراكًا من وزارة الداخلية بأهمية وقيمة العمل المشترك، وتقديرًا لمبادرات المواطنين التي تسعى لتقديم أوجه الدعم والإغاثة، لمواجهة تداعيات الكوارث الطبيعية، بما يُسهم في تضافر الجهود المجتمعية والمؤسسية لتحقيق مفهوم الصالح العام.

وعلى خلفية ما عكسته جهود المواطنين في هذا الشأن، لاسيما المبادرة الشخصية التي أطلقها المهندس شريف خيري ورفاقه، خلال ما واجهته البلاد من موجة طقس سيء فى الآونة الأخيرة.

من جانبهم أبدى المكرمون بالغ اعتزازهم وعميق امتنانهم بهذا التكريم، الذي يعد دافعًا لهم ولجموع شباب المصريين لبذل المزيد لمساندة جهود مؤسسات الدولة، وفقًا لبيان صادر من وزارة الداخلية.

قوافل إغاقة للمضارين من الطقس بالجيزة

في سياق متصل، وجهت مديرية أمن الجيزة، قافلة إغاثة ومساعدات إنسانية للمضارين من موجة الطقس الأخيرة بقريتي الديسمى والعطيات، بدائرة مركز الصف.

يأتي ذلك انطلاقًا من المسئولية المجتمعية لوزارة الداخلية، وفي إطار الحرص على إعلاء قيم حقوق الإنسان والاهتمام بالمبادرات الإنسانية والمجتمعية التي تضطلع بها أجهزة الوزارة، لتقديم كافة أوجه المساعدة للمواطنين.

لاسيما في المواقف الطارئة التي تتطلب تدخل الأجهزة الأمنية لتقديم المساعدات اللازمة، لمواجهة تلك المواقف والتعامل معها، فى ظل موجة الطقس الأخيرة، وما نتج عنها إرتفاع منسوب المياه ببعض القرى والأحياء، وأدى إلى وقوع تلفيات ببعض المرافق العامة والممتلكات العامة والخاصة.

وأوفدت أجهزة مديرية أمن الجيزة قافلة مساعدات إنسانية، مصحوبة بوحدات إنقاذ من قوات الحماية المدنية، والتدخل السريع وسيارات النجدة لإغاثة، ومساعدة المضارين والعالقين ببعض المنازل بقريتي الديسمى والعطيات بنطاق مركز الصف وانتشالهم منها، والعمل على تلافي وإصلاح تلك التلفيات، بالتنسيق مع أجهزة المحافظة المعنية.

ووزعت القافلة عددًا من المساعدات الإنسانية العينية (بطاطين)، بالمجان على المضارين من أهالي القريتين.

ولاقى ذلك قبولًا واستحسانًا من الأهالي، وقدموا الشكر لأجهزة وزارة الداخلية، مُشيدين بالجهود المبذولة في التعامل مع تلك المواقف الطارئة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »