سيـــاســة

الداخلية الألمانية تحظر عدداً من المنظمات السلفية

رويترز : أصدر وزير الداخلية الألماني هانس بيتر فريدريش قرارا بحظر عدة منظمات إسلامية سلفية، ويأتي ذلك تزامنا مع حملة مداهمات وتفتيش نفذتها الشرطة الألمانية ضد عناصر تنتمي إلى التيار السلفي في ولايتي شمال الراين - ويستفاليا وهيسن غربي ألمانيا.…

شارك الخبر مع أصدقائك

رويترز :

أصدر وزير الداخلية الألماني هانس بيتر فريدريش قرارا بحظر عدة منظمات إسلامية سلفية، ويأتي ذلك تزامنا مع حملة مداهمات وتفتيش نفذتها الشرطة الألمانية ضد عناصر تنتمي إلى التيار السلفي في ولايتي شمال الراين – ويستفاليا وهيسن غربي ألمانيا.

 
هانس بيتر فريدريش

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية الألمانية في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الأربعاء، إن حملة مداهمات وتفتيش بدأت صباح اليوم، واستهدفت منظمات سلفية، مشيرا إلى أن ذلك يأتي بناء علي طلب من وزير الداخلية الألماني الذي اصدر قرارا بحظر نشاط اتحادي “د.ا.و.ا.ف.ف.م” و”صوتيات إسلامية” السلفيين، إلى جانب منظمة فرعية تابعة لجماعة “ملة إبراهيم” التي أصدر الوزير قرارا من قبل بحظرها عام 2012.

ووفقا لبيانات سلطات الأمن في برلين ، يوجد في ألمانيا حاليا نحو 4500 سلفي، وكان يبلغ عددهم عام 2011 نحو 3800 سلفي، وتراقب هيئة حماية الدستور (جهاز أمن الدولة) العناصر السلفية في ألمانيا منذ فترة طويلة ، وتشتبه في أن بعض الحركات صارت بوتقة للإسلاميين الذين لديهم استعداد للعنف وعلى صلة بشبكات إرهابية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »