Loading...

الخارجية الألمانية: إنشاء مكتب تمثيلى تجارى لولاية بافاريا بمصر العام المقبل لتعزيز التعاون الثنائى

Loading...

قال وزير الخارجية الألماني إن التاريخ والثقافة يمثلان القواعد الأساسية لتطوير التعاون الثنائي بين الجانبين.

الخارجية الألمانية: إنشاء مكتب تمثيلى تجارى لولاية بافاريا بمصر العام المقبل لتعزيز التعاون الثنائى
سمر السيد

سمر السيد

4:58 م, الأثنين, 28 أكتوبر 19

قال رولاند ويجرت، وزير الخارجية الألماني ، إنه سيتم إنشاء مكتب تمثيلي تجاري لولاية بافاريا في مصر العام المقبل 2020 بهدف تعزيز التعاون الاستثماري والتجاري مع مصر.

وأضاف وزير الخارجية الألماني في كلمته بفعاليات المؤتمر الذي نظمته الغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة صباح اليوم ، إن الأطفال في مدارس ولاية بافاريا يعلم أن مصر لديها أقدم تاريخ في العالم.

وتابع وزير الخارجية الألماني أن التاريخ والثقافة يمثلان القواعد الأساسية لتطوير التعاون الثنائي بين الجانبين.

واستطرد قائلاً: في كلمته أن الاستقرار السياسي والنمو الاقتصادي يدعمان ثاني أقوي بلد صناعي في افريقيا، لافتاً إلى أن مصر اليوم تتمتع بمزيد من الاهتمام.

ولذا تستهدف شركات الولاية الاستثمار في السوق المحلية، لاسيما في ظل وجود إطار استثماري يتمتع بالثقة.

وتابع أن النمو الاقتصادي يمكن أن يسهم في الاستقرار السياسي والعكس.

وأشار إلي أن ولاية بافاريا توفر دعمها لمصر، لاسيما أنها تستورد المواد الخام من القاهرة، كما توفر شركاتها حلولاً بالسوق المحلية للتحديث والصناعة والتوسع في البنية التحتية  فضلاً عن مجالات الهندسة وصناعة الآلات.

وأشار أن هناك تركيز الآن علي علاقات مستدامة وطويلة المدي بين الطرفين .

ونوه إلى أن الهدف من زيارة وفد ولاية بافاريا للقاهرة هو تعزيز التعاون الثنائي من خلال الالتقاء مع صناع السياسات  بجانب الشركات لايجاد وخلق شراكات  جديدة .

ويتكون الوفد من 30 ممثل من قطاعات مختلفة ومن ضمنها للمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وفضلاً عن اللقاءات السياسية التي سيتم إجراؤها، ستتم زيارة  عدد من المشروعات بالسوق المحلية.

ونظمت الغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة اليوم مؤتمراً صحفياً بمناسبة زيارة وفد من ولاية بافاريا الألمانية للقاهرة برئاسة وزير الخارجية رولاند فيغرت، وبدأت الزيارة أمس الأحد  27 أكتوبر وتنتهي في 30 أكتوبر.

ويتكون الوفد من المديرين وأعضاء مجلس إدارة الشركات الصناعية البافارية بمجالات الإنشاءات والخدمات اللوجستية وتكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا وإدارة النفايات والسيارات.