اقتصاد وأسواق

الحكومة: لا صحة لحذف 10 ملايين مواطن من البطاقات التموينية عقب شهر رمضان

عملية الاستبعاد تتم وفقًا لمعايير محددة تهدف بالأساس إلى توجيه الدعم لمستحقيه الفعليين، وأن ما يتردد حول هذا الشأن مجرد شائعات تستهدف إثارة البلبلة وغضب المواطنين حاملى البطاقات التموينية

شارك الخبر مع أصدقائك

رصد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء ما تردد في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء تُفيد باتجاه وزارة التموين لحذف 10 ملايين مواطن من منظومة البطاقات التموينية عقب انتهاء شهر رمضان باعتبارهم غير مستحقين للدعم، وذكر المركز، في تقريره لتوضيح الحقائق، أنه قام بالتواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، والتي نفت تلك الأنباء تمامًا، مؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لحذف 10 ملايين مواطن من البطاقات التموينية عقب انتهاء شهر رمضان، ولن يتم حذف أي مواطن مستحق للدعم التمويني.

وأوضحت أن عملية الاستبعاد تتم وفقًا لمعايير محددة تهدف بالأساس إلى توجيه الدعم لمستحقيه الفعليين، وأن ما يتردد حول هذا الشأن مجرد شائعات تستهدف إثارة البلبلة وغضب المواطنين حاملى البطاقات التموينية.

وأشارت الوزارة إلى أن معايير حذف المواطنين غير المستحقين للدعم هي خمسة معايير: “من يزيد استهلاكه للكهرباء عن ألف كيلووات شهريًّا، ومن يزيد معدل استهلاكه للهاتف المحمول عن ألف جنيه شهريًّا، ومن تتجاوز مصاريف الأبناء بالمدارس الأجنبية حد الـ30 ألف جنيه سنويًّا للطفل الواحد، وأيضًا امتلاك المستفيد سيارة موديل 2014 وما بعدها، بالإضافة إلى حيازة الأراضي الزراعية أكثر من 10 أفدنة، وتولِّي المناصب العليا”.

وفي النهاية ناشدت الوزارة وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحرِّي الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى بلبلة الرأي العام وإثارة غضب المواطنين، وفي حالة وجود أي شكاوى تتعلق بنقص السلع التموينية الأساسية أو ارتفاع أسعارها في أي محافظة من محافظات الجمهورية، يمكن الإبلاغ عنها من خلال الاتصال على رقم بوابة الشكاوى الحكومية (16528).

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »