عقـــارات

الحكومة : لا صحة لاستصدار أية تراخيص بناء جديدة للعقارات حتى 4 أدوار

ذكرت أن عدد طلبات التصالح في مخالفات البناء التي تقدم بها المواطنون في مختلف محافظات الجمهورية بلغ حتى الآن مليون و965 ألف 519 طلبا

شارك الخبر مع أصدقائك

رصدت الحكومة ما انتشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات تواصل اجتماعي من أنباء بشأن استصدار تراخيص بناء جديدة للعقارات حتى 4 أدوار.

وذكر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء في تقريره لتوضيح الحقائق ورصد الشائعات أنه قام بالتواصل مع وزارة التنمية المحلية، ونفت تلك الأنباء.

وأكدت وزارة التنمية المحلية أنه لا صحة لاستصدار أية تراخيص بناء جديدة للعقارات حتى 4 أدوار.

وشددت على استمرار قرار وقف إصدار أي تراخيص بناء جديدة بالمناطق غير المصرح لها بالبناء، وذلك لحين الانتهاء من وضع الاشتراطات البنائية الجديدة.

استمرار قرار وقف إصدار تراخيص للبناء لحين الانتهاء من الاشتراطات الجديدة

وأوضحت الوزارة أنه تم السماح فقط باستئناف أعمال البناء لمن سبق لهم الحصول على رخصة بناء قبل وقف تراخيص البناء فقط، وذلك بهدف مواجهة ظاهرة البناء العشوائي.

اقرأ أيضا  وفد فرنسي يزور العاصمة الإدارية الجديدة لبحث فرص الاستثمار في المدينة

وذكرت وزارة التنمية المحلية في سياق متصل أن عدد طلبات التصالح في مخالفات البناء التي تقدم بها المواطنون في مختلف محافظات الجمهورية بلغ حتى الآن مليون و965 ألف  519 طلب تصالح، وتستمر المحافظات في تلقي طلبات التصالح حتى نهاية الشهر الجاري.

وتم التأكيد على تقديم تيسيرات في مختلف المحافظات، لتسهيل جميع الإجراءات الخاصة بآلية إنهاء طلبات التصالح في مخالفات البناء وتقنين أوضاعها طبقاً للقانون، بحيث يتم استلام جميع طلبات التصالح في مخالفات البناء المقدمة من المواطنين بدون معوقات، بعد سداد رسوم الفحص وجدية التصالح المقررة قانوناً، وعرضها على اللجان الفنية المختصة للبت فيها.

وذلك مع إعطاء مقدم الطلب شهادة تفيد تقدمه بالطلب وبما يتيح له وقف نظر الدعاوى المتعلقة بالمخالفة ووقف كافة الإجراءات الصادرة لحين البت في طلب التصالح وفقًا للقانون.

اقرأ أيضا  «سوديك» تنهى تسليم 1708 وحدات فى «إيست الشروق» سبتمبر 2025

ورصدت الحكومة أيضا في تقريرها لتوضيح الحقائق ورصد الشائعات ما أُثير في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات تواصل اجتماعي من أنباء بشأن تحديد الحكومة 5 أيام أسبوعياً لري الأراضي الزراعية.

وزارة الزراعة: لا صحة لتحديد أيام الري للأراضي الزراعية

وتواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي وأكدت أنه لا صحة لتحديد أيام الري للأراضي الزراعية.

وأكدت على انتظام عملية ري الأراضي الزراعية طوال فترة الموسم الزراعي، مع تطبيق استراتيجية لتحويل الري بالغمر إلى الري الحديث، تماشياً مع استراتيجية الدولة لترشيد استهلاك المياه وزيادة إنتاجية الأراضي الزراعية.

ونوهت في سياق متصل، إلى أن الدولة تتوسع في استخدام نظم الري الحديث للأراضي الزراعية على مستوى الجمهورية، بتنفيذ أعمال مشروع تحديث نظم الري الحقلي على مساحة حوالي 504 آلاف فدان في الأراضي الجديدة في 8 محافظات.

اقرأ أيضا  متحدث الحكومة: الجراجات ستكون ضمن الاشتراطات الجديدة كنسبة لمساحة الوحدة

وتابعت أن مميزاتها تتمثل في انتظام توزيع المياه، حيث يتم توصيل المياه إلى كل نبات عبر شبكة من الأنابيب، فضلاً عن التحكم في مستوى ثابت للرطوبة بمنطقة الجذور.

 وكذلك ترشيد الطاقة المستخدمة في عمليات الري، والمساهمة في رفع كفاءة توزيع الأسمدة، الأمر الذي يساهم في زيادة الإنتاجية، وتحسين دخل المزارع.

ومن خلال تقرير الحكومة لتوضيح الحقائق ورصد الشائعات ، ناشد كل من المركز الإعلامي لمجلس الوزراء ، ووزارة التنمية المحلية ، ووزارة الزراعة واستصلاح الأراضي جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، لتحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار.

وناشدوهم التواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، والتي قد تؤدي إلى إثارة القلق والخوف بين المواطنين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »