استثمار

الحكومة : جارٍ الاتفاق مع شركة عالمية لتصنيع التابلت في مصر بمكون محلي 40% 

ووجه رئيس الوزراء بسرعة الانتهاء من إجراءات التعاقد على التابلت المطلوب لطلاب العام المقبل.

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إنه جارٍ الاتفاق مع إحدى الشركات العالمية على تصنيع أجهزة التابلت التعليمي في مصنعها بمصر.

وتابع وزير التربية والتعليم قائلًاإن ذلك من خلال ضخ استثمارات بقيمة 70 مليون دولار، ضمن خطط الشركة لتوطين صناعة الإلكترونيات في السوق المحلية.

جاء ذلك خلال اجتماعٍ عقده الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، مع الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، مساء أمس.

وقد عقد رئيس الوزراء الاجتماع لمُتابعة إجراءات التعاقد على دفعة جديدة من “التابلت” للعام المُقبل، ومتابعة سير عملية تسليم أبحاث شهادات النقل عبر منصة “إدمودو”، إضافة إلى الترتيبات التي يجري اتخاذها لعقد امتحانات شهادة الثانوية العامة والدبلومات الفنية.

اقرأ أيضا  مدير المعهد القومى للحوكمة ضمن أفضل 50 سيدة الأكثر تأثيرًا بمصر لعام 2020

وفي مستهلّ الاجتماع أكد رئيس الوزراء على أهمية تجربة استخدام التابلت” ، وأكد كذلك على أهمية توطين صناعته في مصر، وخاصة فى ظل تداعيات انتشار فيروس “كورونا” المستجد حالياً.

ووجه رئيس الوزراء بسرعة الانتهاء من إجراءات التعاقد على التابلت المطلوب لطلاب العام المقبل.

ولفت الدكتور طارق شوقي إلى أن نسبة المكون المحلي في أجهزة “التابلت” التي سوف تنتجها الشركة العالمية من مصنعها في مصر تبلغ 40%.

اقرأ أيضا  وزيرة التعاون الدولي تبحث مع السفير السويسري مجالات التعاون الثنائي

وقال أيضًا إن الشركة سوف تعتمد في ذلك على العمالة المصرية.

في سياق آخر أكد وزير التربية والتعليم أن عملية تسلم الأبحاث المطلوبة من طلاب شهادات النقل تسير بانتظام.

وأوضح أنه يجري تسلم 15 مليون بحث عبر منصة “إدمودو”، إضافة إلى أنه يمكن تسليم البحث ورقيًّا في المدارس، وهناك إجراءات تم الإعلان عنها في هذا الشأن.

وأوضح الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أن الوزارة تعمل الآن على الانتهاء من الترتيبات والاستعدادات اللازمة الخاصة بعقد امتحانات الثانوية العامة والدبلومات الفنية.

اقرأ أيضا  «الري» تواصل اجتماعاتها لمتابعة موقف إيراد نهر النيل

وأكد الوزير أن اللجان سوف تشهد ضوابط صحية مشددة، وإجراءات احترازية؛ لحماية أبنائنا الطلاب.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »