سيـــاســة

الحكومة تقر اتفاق تجنب الازدواج الضريبى ومنع التهرب مع الإمارات

وكان قد تم توقيعه فى أبو ظبى بتاريخ 14/11/2019

شارك الخبر مع أصدقائك

وافقت الحكومة، في اجتماعها الأسبوعي اليوم، على مشروع قرار رئيس الجمهورية بشأن الاتفاق بين حكومة جمهورية مصر العربية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، وهو بشأن تجنب الازدواج الضريبى ومنع التهرب من الضرائب بالنسبة للضرائب على الدخل، وكان قد تم توقيعه فى أبو ظبى بتاريخ 14/11/2019.

وجاء في قرار مجلس الوزراء أن الاتفاق يهدف إلى تجنب الازدواج الضريبى ومنع التهرب من الضرائب، وذلك بالنسبة لضرائب الدخل التى يشملها بغرض تشجيع الاستثمار وزيادة فرص العمل، ويهدف لتعزيز التبادل التجارى والتعاون الاقتصادى بين مصر والإمارات.

اقرأ أيضا  رسائل نتنياهو بعد "التطبيع التاريخي": القوة تصنع السلام والقدس عاصمتنا الأبدية

ونصّ القرار على أن الاتفاق يُطبق على الأشخاص المُقيمين فى إحدى الدولتين أوكلتيهما، وهذا فيما يتعلق بضرائب الدخل التى تُفرض بواسطة إحدى الدولتين أو أحد أقسامها السياسية، أو من خلال إحدى سلطاتها المحلية، بغضّ النظر عن طريقة فرضها.

يأتي ذلك حيث ترأّس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماع الحكومة، اليوم، عبر تقنية الفيديوكونفرانس؛ لمناقشة عدد من الملفات والقضايا  الاقتصادية والاجتماعية ذات الأولوية خلال المرحلة الراهنة.

اقرأ أيضا  «النائب العام» يكلف بحل أزمة التكدس بنيابتي شمال وشرق القاهرة الكلية لشئون الأسرة

واستهلّ رئيس الوزراء الاجتماع بتقديم الشكر إلى كل الجهات التي شاركت في تنظيم انتخابات مجلس الشيوخ، وخاصة أن الانتخابات تأتي في ظل تحديات دقيقة، ولا سيما مع استمرار أزمة جائحة “كورونا”.

ونوّه رئيس الوزراء، في اجتماع الحكومة، لما تم تنفيذه من خطوات وإجراءات في إطار خطة إعادة هيكلة الوزارات والجهات التابعة لها.

اقرأ أيضا  تأييد سجن صفوت الشريف 3 سنوات في «الكسب غير المشروع»

وأشار، في هذا السياق، إلى أن هناك مجموعة عمل تم تشكيلها للقيام بتلك المهمة، ويستهدف منها وضع اختصاصات محددة وواضحة لكل وزارة وجهة حكومية؛ وذلك للسعي لقيام كل وزارة وجهة بالأعمال المكلفة بها بالسرعة والدقة المطلوبة، مع تحقيق الرشادة في الإنفاق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »