الحكومة تقر %15 زيادة فى تكلفة النقل عبر الجمعيات

  دعاء حسني - محمد مجدي اتفقت وزارة التموين، مع ممثلى الغرف التجارية وجمعيات النقل البرى على زيادة سعر نولون نقل بضائع السلع الغذائية والبترولية بنسبة %15 عن سعرها الحالى لأسطول النقل البرى التابع للحكومة. وأصدرت وزارة التموين، بيانًا رسميًّا، أمس، أن الوزارة ستتحمل زيادة التكلفة المترتبة على

الحكومة تقر %15 زيادة فى تكلفة النقل عبر الجمعيات
جريدة المال

المال - خاص

10:08 ص, الأثنين, 25 يونيو 18

 
دعاء حسني – محمد مجدي

اتفقت وزارة التموين، مع ممثلى الغرف التجارية وجمعيات النقل البرى على زيادة سعر نولون نقل بضائع السلع الغذائية والبترولية بنسبة %15 عن سعرها الحالى لأسطول النقل البرى التابع للحكومة.

وأصدرت وزارة التموين، بيانًا رسميًّا، أمس، أن الوزارة ستتحمل زيادة التكلفة المترتبة على إقرار هذه العلاوة فى نولون نقل كل السلع التموينية التى تقدمها للمواطنين على البطاقات، وكذلك تكلفة نقل القمح دون أن يترتب على ذلك تحميل المواطن أى زيادة فى أسعار السلع المدعمة والخبز، مشددًا على عدم تحميل المنتج النهائى والمستهلك أى زيادات فى أسعار المنتح النهائى.

وأكد أحمد الزينى، رئيس شعبة النقل البرى بالغرفة التجارية بالقاهرة، وعضو مجلس إدارة جمعية النقل البرى، لـ«المال»، أنه تم الاتفاق مع وزير التموين خلال اجتماع أمس، على علاوة %15 سُميت «علاوة المحروقات» لشركات النقل الحكومية العاملة بنقل السلع التموينية بأثر رجعى منذ إعلان الحكومة تحريك أسعار الوقود.

وأضاف لـ”المال”، أن الزيادة الخاصة لشركات النقل التابعة للقطاع الخاص ستكون بين 20 و%25؛ لاحتواء الزيادات التى طرأت على أسعار الوقود وقطع الغيار ورسوم الطرق وغيرها، رغم أن القطاع الخاص كان قد طلب أكثر من %30.

وقدر الزينى الزيادة فى أسعار نولون النقل البضائع لجمعيات النقل البرى بين 7.5 إلى 15 جنيها للطن.

واستبعد أن تؤثر الزيادة على أسعار السلع خاصة، لافتًا إلى أن النقل يتم لأطنان كبيرة وتوزيع الزيادة عليها سيمثل قروشًا معدودة يرى أنها لن تنعكس على أسعار السلع، إذ ستمثل بين 0.5 إلى %1 من سعر السلعة.

ويقدر حجم أسطول النقل البضائع فى مصر ما بين نقل ثقيل وخفيف لنحو 30 ألف سيارة، تابعة للقطاعين الأعمال والخاص.

وأكد الزينى أن أسطول نقل البضائع فى مصر يعد الأقوى على مستوى الشرق الأوسط، ولم يحدث له أن توقف عقب الزيادة الأخيرة فى أسعار الوقود رغم عدم رفع نولون النقل الأسبوع الماضى.

ومن جانبه، أوضح اللواء شريف باسيلى، رئيس الشركة القابضة للصوامع والتخزين، التابعة لوزارة التموين، لـ«المال»، أن الاجتماع الذى عُقد أمس كان يهدف لبحث الآثار المترتبة لشركات الصناعات الغذائية الحكومية بعد زيادة أسعار الوقود، ومدى تأثيرها على أسعار السلع.

وكشف أنه تم الاتفاق على دراسة زيادة أسعار الوقود على الشركات التابعة للتموين، ومن ثم توفير السيولة اللازمة من وزارة المالية، ضمن الموازنة المالية الخاصة بوزارة التموين.

وأكد باسيلى أن شركتى المصرية، والعامة لتجارة الجملة، تتوليان نقل السلع والمقررات التموينية من خلال أسطول النقل الخاص بها بمختلف أنواعها للمجمعات الاستهلاكية الثلاثة الأهرام، والنيل، والإسكندرية، ومحال البقالة التموينية، وفروع جمعيتى.

جريدة المال

المال - خاص

10:08 ص, الأثنين, 25 يونيو 18