غير مصنف

الحكومة تعقد اجتماعها الأسبوعي عبر الفيديوكونفرانس تفاديا لـ«كورونا» 

وفي اجتماع الحكومة الأسبوعي الأسبوع الماضي خضع كافة الوزراء لتحليل الكشف عن فيروس "كورونا".

شارك الخبر مع أصدقائك

في إطار الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس “كورونا”، بدأ اليوم الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء عقد اجتماع الحكومة الأسبوعي عبر الفيديو كونفرانس .

وهو أول اجتماع للحكومة ينعقد بخاصية الفيديو كونفرانس في ظل الأزمة التي يواجهها العالم بفيروس “كورونا” المستجد.

وتقرر أيضا الاقتصار على إرسال البيانات الصحفية فقط للحد من تجمع عدد كبير من المراسلين أو القنوات التلفزيونية.

وذكر مجلس الوزراء أن انعقاد اجتماع الحكومة الأسبوعي عبر الفيديو كونفرانس يأتي ضمن الإجراءات الاحترازية التى تتخذها الحكومة لمواجهة فيروس “كورونا” المستجد.

وكانت انتقادات كثيرة قد طالت وزيرة الصحة عقب المؤتمر الصحفي الذي عقدته بمشاركة وزير الإعلام أمس بمقر ديوان عام الوزارة لما ظهر خلاله من تجمع لعشرات من المراسلين وكاميرات التلفزيون والمصورين في مكان مغلق وضيق .

وبدأ مجلس الوزراء إجراءات احترازية مع كل من يدخل إلى مقر الحكومة بقياس درجة الحرارة وذلك منذ بدء الحكومة اتخاذ إجراءات لمواجهة فيروس “كورونا” .

ويقوم مجلس الوزراء بإجراءات احترازية أكثر شدة مع كل من يدخل إلى مقابلة رئيس مجلس الوزراء ويجري له تحليل بي سي آر  .

وفي اجتماع الحكومة الأسبوعي الأسبوع الماضي خضع كافة الوزراء لتحليل الكشف عن فيروس “كورونا” لدى وصولهم مقر الحكومة قبل بدء الاجتماع .

كما سبق وتم تعليق مطهرات في أرجاء مقر الحكومة منذ بداية الأزمة وتتم أعمال تطهير لكافة القاعات وأرجاء المكان.

اجتماع الحكومة عبر الفيديوكونفرانس

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »