طاقة

الحكومة ترفع أسعار الكهرباء «المنزلي» من 3.7 حتى 39%

قال محمد شاكرأن الوزارة مستمرة فى زيادة أسعار الكهرباء حتى عام 2022، لحين رفع الدعم عنها بشكل نهائى.وأضاف أن الحكومة لن ترفع أسعار الوقود المورد لمحطات توليد الكهرباء خلال العام المالى المقبل، ويبلغ سعر المليون وحدة حرارية من الوقود 3 دولارات،

شارك الخبر مع أصدقائك

شاكر لـ«المال»: الزيادة مستمرة حتى 2022.. و33.5 مليار جنيه دعماً

%5 تراجعا فى استهلاك القطاع المنزلي.. والمالية تدعمه بـ16.5 مليار جنيه

أعلنت الحكومة ممثلة فى وزارة الكهرباء والطاقة، عن زيادة أسعار الكهرباء للعام المالى المقبل 2019 – 2020 بنسبة تتراوح بين 3.7 حتى %39 للشرائح المنزلية، ومن 6.6 إلى %21.7 للشرائح التجارية، تطبق بداية من استهلاك فاتورة يوليو المقبل.

كشف محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة، فى تصريح لـ«المال» على هامش مؤتمر الإعلان عن الأسعار الجديدة، عن أن دعم الكهرباء فى الموازنة الجديدة يصل إلى 33.5 مليار جنيه، تقوم وزارة المالية بسداد 16.5 مليار جنيه مساهمة منها، على أن تتحمل الكهرباء الباقى من الدعم بقيمة 17 مليار جنيه، منها الدعم التبادلي، وهو ما يتحمله الشريحتين السادسة والسابعة، رافضاً الإفصاح عن ما تتحمله تلك الشرائح.

أوضح أن الوزارة مستمرة فى زيادة أسعار الكهرباء حتى عام 2022، لحين رفع الدعم عنها بشكل نهائى.وأضاف أن الحكومة لن ترفع أسعار الوقود المورد لمحطات توليد الكهرباء خلال العام المالى المقبل، ويبلغ سعر المليون وحدة حرارية من الوقود 3 دولارات، لافتاً إلى أن الوزارة تتحمل عن المستهلكين فى الشرائح الأولى 41 جنيهًا دعمًا، والثانية 77 جنيهًا، والثالثة 122 جنيهًا، والرابعة 165 جنيهًا، والخامسة 204 جنيهات.

قال شاكر خلال المؤتمر؛ إن الاستهلاك المنزلى تراجع من %47 إلى %42 العام الحالى، نتيجة الترشيد، لافتاً إلى أن الأسعار الجديدة للشريحة الأولى التى تستهلك من 0 إلى 50 كيلو وات، ارتفعت إلى 30 قرشاً بدلاً من 22 قرشًا، والثانية من 51 إلى 100 كيلو وات، 40 قرشاً بدلاً من 30، والثالثة من 101 إلى 200 كيلو وات، 50 قرشاً بدلاً من 36، والرابعة من 201 إلى 350 كيلو وات، 82 قرشاً بدلاً من 70.

وارتفعت أسعار الكهرباء للشريحة الخامسة التى تستهلك من 351 – 650 كيلو وات لتسجل 100 قرش بدلاً من 90، والسادسة من 651 إلى ألف كليو وات 140 قرشاً بدلاً من 135، والسابعة والأخيرة التى تستهلك أكثر من 1000 كيلو وات لا يحصلون على دعم (145 قرشًا لكل كيلووات لم يتم زيادتها نتيجة حصولها على الكهرباء بأعلى من سعرها الحقيقي).

ويصل متوسط زيادة الأسعار للمشتركين الصناعيين وغيرهم على الجهد الفائق 10 % مقابل نسبة 9.1 % للمستهلكين على الجهد العالى، وترتفع إلى 9.9 %على المستهلكين فى الجهد المتوسط.

فيما تم زيادة أسعار الكهرباء للشرائح التجارية التى تتضمن الشريحة الأولى وتستهلك من 0 حتى 100 كيلو وات، محاسبتها بسعر 65 قرشًا بدلاً من 55 بزيادة 18.1 %والثانية من 100 حتى 250 كيلووات 115 قرشاً بدلاً من 100، بزيادة 15%فيما تحاسب الشريحة الثالثة وتستهلك من 0 حتى 600 كيلو وات بسعر 140 قرشًا بدلاً من 115، بزيادة 21.7 % والرابعة من 600 وحتى 1000 كيلوات، ارتفع إلى 155 قرشًا بدلاً من 145، بزيادة 6.9 %والأخيرة وتستهلك أكثر من 1000 كيلوات، 160 قرشًا بدلاً من 150، بزيادة 6.6%

وأضاف شاكر أن إجمالى الاستهلاك المنزلى من الكهرباء يصل إلى 73.8 مليار كيلووات ساعة، موضحاً أن أقل زيادة فى فاتورة الكهرباء تصل إلى 4 جنيهات، وتصل أعلى زيادة فى الفاتورة إلى 94 جنيهًا شهرياً، التى تستهلك أكثر من 1000 كيلووات، موضحاً أن متوسط تكلفة إنتاج الكهرباء على الجهد المنخفض 114 قرشاً لكل كيلووات ساعة، فيما ارتفع متوسط سعر بيع الطاقة من 83.7 إلى 96.1 قرش لكل كيلووات ساعة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »