استثمار

«الحكومة» تدرس إعادة تخصيص الأراضى المسحوبة من 3 شركات فى توشكى

فى حالة إعادة تخصيص الأراضى لتلك الشركات فسيكون ذلك بالأسعارالسائدة حالياً، فى حين ان سعر الفدان وفقاً لتعاقدات 2001 سجل 50 جنيهاً.

شارك الخبر مع أصدقائك

تدرس الحكومة إعادة تخصيص أجزاء من الأراضى الزراعية فى توشكى لشركات الظاهرة الإماراتية، والراحجى السعودية، وجنوب الوادى المصرية كانت قد سحبتها منها العام الماضى.

وقال مصدران مطلعان على الملف، فى تصريحات متطابقة، إن المركز الوطنى لاستخدامات أراضى الدولة عقد اجتماعاً الأسبوع الماضى مع ممثلى الشركات الثلاث بحضور مسئولين بوزارة الرى، وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية، وتم إخطار المستثمرين بتقديم طلباتهم بشأن الأراضى التى يرغبون فى استعادتها، على أن يعقد اجتماع آخر مارس المقبل لمناقشة تلك الطلبات ورفعها لرئاسة الجمهورية.

اقرأ أيضا  وزير قطاع الأعمال: الداخلية رخصت أول 300 سيارة تعمل بالطاقة الكهربائية

وذكرا أنه فى حالة إعادة تخصيص الأراضى لتلك الشركات فسيكون ذلك بالأسعارالسائدة حالياً، فى حين ان سعر الفدان وفقاً لتعاقدات 2001 سجل 50 جنيهاً.

وأوضحا أن الشركات لديها رغبة فى زيادة أعمالها فى توشكى، وسبق أن تقدمت بشكاوى لهيئتى الرقابة الإدارية والعامة للاستثمار، والمركز الوطنى لاستخدامات أراضى الدولة تتضرر فيها من قرار سحب أراضيها فى يوليو 2019.

اقرأ أيضا  اتفاقية لـ«تمويل الصادرات» البريطانية مع مصر بـ 1.7 مليار إسترليني

وبموجب القرار الجمهورى 337 لسنة 2019، قامت الحكومة بإعادة ترسيم منطقة توشكى البالغ مساحتها 405 آلاف فدان، وتضمن الترسيم الجديد سحب ما يقرب من 163 ألف فدان كانت تحت ولاية شركات «جنوب الوادى للتنمية، والراجحى الدولية، والظاهرة للتنمية الزراعية»، وتخصيص نحو 303 آلاف فدان لصالح الشركة الوطنية لاستصلاح الأراضى، التابعة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية من إجمالى المساحة.

اقرأ أيضا  المبعوث التجارى لرئيس الوزراء البريطانى فى مصر: 49.4 مليار دولار إجمالى استثمارات 1850 شركة

كما شمل القرار تخصيص 44 ألف فدان لشركة جنوب الوادى، و16 ألفاً للراجحى الدولية، و37 ألفاً لشركة الظاهرة، و108 آلاف فدان لشركة الريف المصرى الجديد، و10 آلاف فدان لوزارة الإسكان لإقامة مدينة توشكى الجديدة.

كتب – أحمد عاشور ومدحت إسماعيل:

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »