استثمار

الحكومة: تجارة الجملة والتجزئة والصناعة أكثر جذبا للمشتغلين عن القطاعات الأخرى

تقريرا حول نتائج ومؤشرات أداء الاقتصاد المصري خلال النصف الأول من العام المالي 2019/2020

شارك الخبر مع أصدقائك

عرضت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية مؤشرات المشتغلين حسب النشاط الاقتصادي في اجتماع الحكومة الأسبوعي اليوم الأربعاء، حيث قدمت الوزيرة تقريرا حول نتائج ومؤشرات أداء الاقتصاد المصري خلال النصف الأول من العام المالي 2019/2020.

وقالت الوزيرة بين نتائج عرضها أن هناك ثباتًا نسبيا في هيكل المشتغلين وفقا للقطاع.

وأضافت أن قطاعات الزراعة والصناعة وتجارة الجملة والتجزئة والتشييد والبناء والنقل والتخزين استحوذت على 70% تقريبا من إجمالي المشتغلين.

وكشفت عن أن هناك ارتفاعا حدث فى نسبة المشتغلين في قطاعات تجارة الجملة والتجزئة حيث ارتفع عدد المشتغلين 358 ألف فرد، وارتفع عدد المشتغلين في الصناعة بنحو 426 ألف فرد.

وقالت وزيرة التخطيط أن ذلك الارتفاع يعكس زيادة جاذبية هذه القطاعات مقارنة بالقطاعات الأخرى.

وقد عرضت وزيرة التخطيط لتطور معدل النمو الاقتصادي، وذكرت أن الاقتصاد المصري لايزال يحافظ على معدلات نمو مستقرة وبلغ ٥.٦٪ رغم استمرار تباطؤ النمو العالمي.

وخفض صندوق النقد الدولي توقعاته لمعدل النمو العالمي عن عام 2020 وذلك للمرة الثالثة نزولاً من معدل نمو 3.6% في أبريل 2019 إلى 3.3% في يناير 2020.

وتوقعت أيضا منظمات أخرى انخفاض معدل النمو العالمي 0.3% العام الحالي، بسبب انتشار فيروس كورونا.

وأوضحت الوزيرة أن ارتفاع معدل النمو الاقتصادى خلال الربع الثاني والنصف الأول من العام المالي 2019/2020 جاء مدفوعا بنمو قطاع تكرير البترول وقطاعات الاتصالات والتشييد والبناء، واستمرار نمو قطاع السياحة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »