اقتصاد وأسواق

الحكومة تتبني خطة لتعظيم الاستفادة من المحميات الطبيعية

أحمد عاشور: قال هشام زعزوع، وزير السياحة،إن الحكومة تبحث حالياً إعداد خطة لاستغلال مناطق المحميات الطبيعية البالغ عددها نحو 30 منطقة، بما يساهم فى تنويع المنتجات السياحية، وتقديم أنماط جديدة تعتمد بشكل أساسي على التراث الطبيعي كالسياحة البيئية وسياحة السفاري.…

شارك الخبر مع أصدقائك

أحمد عاشور:

قال هشام زعزوع، وزير السياحة،إن الحكومة تبحث حالياً إعداد خطة لاستغلال مناطق المحميات الطبيعية البالغ عددها نحو 30 منطقة، بما يساهم فى تنويع المنتجات السياحية، وتقديم أنماط جديدة تعتمد بشكل أساسي على التراث الطبيعي كالسياحة البيئية وسياحة السفاري.

 
هشام زعزوع

جاء ذلك خلال لقاء الوزير بوزراء البيئة والتنمية المحلية والاستثمار والزراعة والري، ضمن اجتماعات اللجنة الوزارية الخاصة بالاستثمار في المحميات الطبيعية.

وأوضحت وزارة السياحة، في بيان لها حصلت “المال” علي نسخة منه، أن الاجتماع ناقش الحفاظ على ثروات المحميات الطبيعية واستثمارها في مشروعات صديقة للبيئة مع دعم الأنشطة والمبادرات التي يتم القيام بها لدعم الاستثمار، من خلال تطوير ورفع كفاءة إدارة المحميات وإيجاد بدائل لضمان إدارة سليمة للمحميات.

ولفت البيان إلي أن الوزارة تدرس وضع المحميات الطبيعية كأحد عوامل التسويق والجذب السياحي وتحويلها من قطاع يعتمد على الدعم الحكومي الى أحد روافد الاقتصاد القومي.

كما أوضح وزير السياحة أن نسبة استغلال المحميات في الاستثمار السياحي كانت دون المستوى، ولكن خطة الحكومة الحالية لدعم الاستثمار والتنمية المستدامة للمحميات ستفتح الباب لوضع المحميات الطبيعية على الخريطة السياحية، خاصة أن ذلك يتزامن مع  توجهات الأمم المتحدة بشأن التنمية المستدامة والسياحة الخضراء.

وأشار زعزوع إلى أن الخطة تتضمن وضع برامج لإدارة مناطق التراث الطبيعي بصورة علمية ومستدامة، وتحديد نوعية الزائرين المستهدفين وإشراك السكان المحليين في خطة التنمية، ودراسة أساليب وطرق التسويق الملائمة وتحديد طرق الوصول لتلك المناطق وأماكن التخييم والأنشطة واللوحات الإرشادية وإنشاء وتنمية مراكز التدريب الخاصة بحماية التراث الطبيعي وتزويدها بعناصر البنية الأساسية.

من جانبه قال أحمد الخادم، مستشار وزير السياحة، إن رفع كفاءة المحميات الطبيعية يتضمن وجود إدارة على درجة عالية من الخبرة إلى جانب تمهيدالطرق والمدقات داخل المحميات.

وأضاف الخادم أن مصر تحتل المركز الثاني على المستوي الأفريقي والأولي عربياً من حيث عدد المحميات الطبيعية، مشيراً إلى أن الاهتمام بتلك المحميات يأتي ضمن التوجه العالمي للاهتمام بالسياحة البيئية، خاصة من دول الاتحاد الأوروبي .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »