نقل وملاحة

الحسيني رئيسًا لمجلس إدارة بورسعيد لتداول الحاويات خلفًا لعز الدين

رفع كفاءة المعدات ومعدلات التشغيل والتوسع ناحية الشرق أبرز الملفات الجديدة

شارك الخبر مع أصدقائك

هنأ اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد الرئيس الجديد لشركة بورسعيد لتداول الحاويات والبضائع المشغل الرئيسي لمحطة حاويات غرب بورسعيد وذلك فى زيارة ودية لمقر الشركة بميناء غرب بورسعيد

وأكد المحافظ أن شركة بورسعيد لتداول الحاويات تعد واحدة من صروح محطات الحاويات الكبرى على مستوى الموانئ المصرية والعربية.

ولفت إلى حرص المحافظة والوزرات المركزية وهيئة قناة السويس والهيئة الاقتصادية على تطوير موانئ المحافظة بالغرب والشرق ودفع معدلات العمل بمحطات الحاوية القائمة حاليا والسعى لزيادة عمليات التداول بالميناء الغربي.

وجاء تولي الحسيني خلفا للواء جمال عز الدين رئيس مجلس الإدارة السابق الذي تقدم باستقالته الشهر الماضي من مهام منصبه اعتراضا على أسلوب تقييم وزارة قطاع الأعمال والشركة القابضة للنقل البحري والبري لقيادات الشركات التابعة بخضوعهم لاختبارات تحريرية وشفوية لتقييم الأداء والحكم على مدى استمرارييتهم فى مناصبهم بدلا من الاستناد لمؤشرات الأداء الخاصة بالإيرادات والأرباح ومعدلات التداول وتحقيق المستهدف وهي الطريقة التي اعترض عليها أيضا اللواء محمد سعد زغلول رئيس مجلس إدارة شركة دمياط لتداول الحاويات ليصبح ثاني رئيس شركة حاويات يتقدم باستقالته.

ويحسب لعز الدين خلال 6 سنوات قضاها رئيسا للشركة أضافة ساحة جديدة لمحطة الشركة بمساحة 172 ألف متر مربع تزيد الطاقة الاستيعابية للمحطة فضلا عن نجاحه باقناع الفريق مهاب مميش رئيس الهيئة الاقتصادية لقناة السويس بإضافة ميناء غرب بورسعيد بجانب ميناء شرق فى قراراه بحزمة التخفيضات الممنوحه للسفن المترددة على موانئ الهيئة وفقا لعدد الحاويات المتداوله وبحد أقصى 60% من إجمالي رسوم الرسو والميناء والإرشاد، مما ساهم في رفع معدلات التشغيل بالمحطة وميناء غرب بورسعيد.

من ناحية أخرى، تنتظر الرئيس الجديد للشركة ملفات عديدة تتعلق برفع كفاءة معدات الشركة وتوجية الجهود الداعمة لإنشاء محطة حاويات ومنطقة لوجستية بشرق بورسعيد والحفاظ على معدلات التشغيل بالمحطة فى ظل خطة طموحة للهيئة الاقتصادية لقناة السويس بتطوير ميناءغرب بورسعيد.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »