سيـــاســة

الحرية والعدالة يتهمون مدير أمن دمياط بالتورط في حرق مكتب مستشاره القانوني

احمد الدروي : اتهم ياسر داود ، أحد المستشارين القانونين بحزب الحرية والعدالة ، مديرية أمن دمياط بالتواطؤ في أحداث الاعتداء على مكتبه، مشيرا إلى أن قوات الأمن وقفت أمام البلطجية أثناء إضرامهم النار في المكتب مكتوفة الأيدي دون تدخل…

شارك الخبر مع أصدقائك

احمد الدروي :

اتهم ياسر داود ، أحد المستشارين القانونين بحزب الحرية والعدالة ، مديرية أمن دمياط بالتواطؤ في أحداث الاعتداء على مكتبه، مشيرا إلى أن قوات الأمن وقفت أمام البلطجية أثناء إضرامهم النار في المكتب مكتوفة الأيدي دون تدخل منها لمحاولة منع تلك الجريمة , بجانب التغاضي عن منع رجال الدفاع المدني من الوصول لمكان الحريق للقيام بعملهم والسيطرة على الحريق.

 
أبو بكر الحديدي 

 وأوضح أنه خلال شهر ديسمبر من العام الماضي تقدم ببلاغات بأسماء وعناوين بعض المتهمين الذي حاول حرق المكتب آن ذاك؛ الأمر التي قابلته الشرطة بتجاهل تام ولم تقم بعمل التحريات اللازمة لتقديمهم للنيابة وتقديم المتهمين للمحاسبة .

 

 

شارك الخبر مع أصدقائك