بورصة وشركات

الحركة العرضية تهيمن على البورصة حتى نهاية نوفمبر

بين مستويات الدعم والمقاومة 10800 و11200 نقطة

شارك الخبر مع أصدقائك

توقع محللون فنيون أن تتحرك مؤشرات البورصة فى نطاق عرضى بين مستويات الدعم والمقاومة 10800 و11200 نقطة حتى نهاية الشهر الجاري، راهنين الوصول لنقطة المقاومة الأخيرة بتحرك سهم «التجارى الدولي» لمستوى 66 جنيها.


وأنهت البورصة المصرية تعاملات الأربعاء على تباين فى الأداء، إذ صعد المؤشر الرئيسى «EGX30» بنحو %0.65 إلى 11068 نقطة، فيما تراجع أداء نظيره السبعينى «EGX70ewi» بنحو %1.3 ليصل إلى 2037 نقطة، وهبط الأوسع نطاقًا «EGX100» بحوالى %0.89 ليبلغ 2984 نقطة.


وبلغت قيمة التداولات على الأسهم حوالى 2 مليار جنيه، فيما بلغ عدد الأسهم المتداولة حوالى 185، صعد من بينها 46 وتراجع 107 ولم يتغير أداء الباقية، فيما سجل رأس المال السوقى 639.2 مليار جنيه.

اقرأ أيضا  «سند» و«الأخضر» يعتزمان ضخ 100 مليون دولار فى السوق المحلية خلال 2021


وأظهرت بيانات البورصة المصرية توجه المستثمرين المصريين والعرب للشراء بصافى 56 و 42.4 مليون جنيه على التوالي، فيما اتجه المستثمرون الأجانب للبيع بصافى 98.4 مليون جنيه.


وهيمن المتعاملون المحليون على %83 من إجمالى التعاملات ، مقابل نحو %7 للعرب و%10 للأجانب.


وقال مهاب عجينة، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة «بلتون المالية القابضة»، إن التحركات العرضية تُهيمن على مؤشرات البورصة المصرية منذ قرابة شهر.


وتوقع عجينة أن تستكمل السوق حركتها تلك حتى نهاية الشهر الجارى بين نطاقى الدعم والمقاومة 10800 و11200 نقطة، راهنًا صعود المؤشر الرئيسى لمستوى المقاومة بصعود سهم «التجارى الدولي» أعلى 66 جنيها.

اقرأ أيضا  «العربية للشحن» تقترض 12.7 مليون جنيه من الإسكندرية للحاويات


ولفت إلى أن السوق أغلقت تعاملات اليوم على تباين فى الأداء بسبب حركة الأسهم، لافتًا إلى أن بعض  القيادات كأسهم البنوك والبتروكيماويات تحركت بشكل جيد بتك الجلسة.


وقال محمد كمال، مدير تعاملات المؤسسات بشركة «رواد لتداول الأوراق المالية»، إن أجحام التداول واصلت النشاط بختام تعاملات جلسة الأربعاء، وصولاً لحدود المليارى جنيه، موضحًا أن التراجعات المحدودة أصابت تحركات الأسهم الصغيرة المتوسطة، مرجعًا ذلك لحالة الصعود الكبير الذى تُحققهُ منذ بداية العام.


وقال كمال إن هدوء تحركات سهم «التجارى الدولي» بجلسة اليوم ظهر على أداء المؤشر الرئيسى بشكل واضح، مرجحًا أن تستكمل البورصة حركتها العرضية على المدى القريب بين مستوى الدعم 10800 نقطة ومستوى المقاومة 11200 نقطة.

اقرأ أيضا  «ليفت سلاب»: تعاقدات 2020 سجلت 5 أضعاف المستهدف


ولفت إلى أن سهم «التجارى الدولي» لديه مقاومة عند مستوى 65 جنيها، وتمكنهُ من تجاوزها سيدفعهُ نحو 68 جنيها، وكان السهم قد أنهى تعاملات الأربعاء عند 63.31 جنيه بصعود %1.2

وقال إن سهم «السويدى إليكتريك» سيواصل حركته العرضية بين مستوى 8.90 و9.50 جنيه وكان السهم قد أنهى تعاملات الأربعاء عند 9.72 جنيه بصعود %3.2 وأيضًا رجح تحرك «هيرمس» بين 13.50 و14.25 جنيه، بعد أن أنهى تعاملاته عند 13.94 جنيه بصعود %2.6.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »