سيـــاســة

الحرة: الكونجرس سيفتح تحقيقا رسميا يهدف لعزل ترامب

أعلنت رئيسة مجلس النواب الأميركي الديموقراطية نانسي بيلوسي الثلاثاء فتح تحقيق رسمي بهدف عزل الرئيس دونالد ترامب المشتبه بانتهاكه الدستور عبر السعي للحصول على مساعدة دولة أجنبية لإيذاء خصمه الديموقراطي جو بايدن. وقالت بيلوسي إن "تصرفات رئاسة ترامب كشفت عن…

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت رئيسة مجلس النواب الأميركي الديموقراطية نانسي بيلوسي الثلاثاء فتح تحقيق رسمي بهدف عزل الرئيس دونالد ترامب المشتبه بانتهاكه الدستور عبر السعي للحصول على مساعدة دولة أجنبية لإيذاء خصمه الديموقراطي جو بايدن.

وقالت بيلوسي إن “تصرفات رئاسة ترامب كشفت عن الحقائق المشينة لخيانة الرئيس لقسمه وخيانته لأمننا القومي وخيانته لنزاهة انتخاباتنا”.

ووفق الحرة الأمريكية، أضافت “لذلك، أعلن اليوم أن مجلس النواب يفتح تحقيقاً رسمياً لعزل” الرئيس.

ترامب يعتبر التحقيق “حملة مطاردة”

وقد ندّد الرئيس ترامب في نيويورك بإجراءات خصومه الديموقراطيون في مجلس النواب الثلاثاء لعزله من منصبه.

وقال ترامب في تغريدة على تويتر “يوم بمثل هذه الأهمية في الأمم المتحدة، كثير من العمل وكثير من النجاح،”.

واستدرك: “لكن الديموقراطيين قرروا إفساد كل شيء (…) حملة مطاردة نتنة. أمر سيء جداً لبلدنا”.

اقرأ أيضا  لجنة مشتركة في النواب لمناقشة مشروع قانون معاش العمالة الغير المنتظمة

وكان ترامب أعلن في وقت سابق الثلاثاء أنه سمح بنشر فحوى المحادثة الهاتفية التي أجراها مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

وتلك المكالمة يتهمه خصومه الديموقراطيون بأنه ارتكب خلالها تجاوزات يمكن إذا ثبتت أن تؤدي لبدء إجراءات في الكونغرس لعزله.

تفاصيل المكالمة مع الرئيس الأوكراني تعلن الأربعاء

وقال ترامب في تغريدة على تويتر “سمحت بأن ينشر غداً (الأربعاء) المحضر الكامل (…) لمحادثتي الهاتفية مع الرئيس الأوكراني”.

وأضاف “سترون أن الأمر يتعلق باتصال ودي ولائق من كل الجوانب”.

وأكد أنه “ما من ضغط، وخلافاً لجو بايدن وابنه، لا مقايضة! كل هذا ليس سوى استمرار لأكبر حملة مطاردة شعواء في التاريخ”.

وكان ترامب نفى في وقت سابق أن يكون قد ضغط على نظيره الأوكراني لفتح تحقيق بشأن نجل بايدن من خلال مساومته على مساعدة عسكرية أميركية مخصّصة لأوكرانيا.

اقرأ أيضا  وزيرة الهجرة : 27 مليار دولار حجم تحويلات المصريين بالخارج خلال 2020/2019

تحقيقات شاملة قد لا تحقق العزل

ووفق فرانس24 ، على الصعيد العملي، طلبت بيلوسي من اللجان النيابية الستّ التي تجري أصلاً تحقيقات بشأن ترامب أن تضع نفسها في إطار هذا الإجراء.

ويعني هذا الأمر أنّه في حال جمعت هذه اللجان أدلّة كافية، فسيكون بإمكانهم توجيه لائحة اتّهام إلى الرئيس.

ويتم طرحها في جلسة عامة للتصويت عليها من قبل مجلس النواب مجتمعاً.

وبما أنّ الديموقراطيين يتمتّعون بالأغلبية في مجلس النواب، فإن توجيه اتّهام إلى ترامب بهدف عزله، هو خطر يحدق بقوة بالرئيس الجمهوري.

اقرأ أيضا  «بيكوا وبينا بيجي النصر».. القوات المسلحة تهدي الشرطة أغنية في عيدها الـ69 (فيديو)

وهذا الأمر لم يحدث في تاريخ الولايات المتحدة سوى لرئيسين فقط.

ولكن إذا كان مجلس النواب هو الذي يوجّه الاتّهام للرئيس بهدف عزله فإنّ مجلس الشيوخ هو الذي “يحاكمه”.

ولا بدّ لأي تصويت على عزل الرئيس أن يحصل على أغلبية الثلثين في مجلس الشيوخ كي يتم بالفعل عزل الرئيس وهو أمر لم يسبق حصوله في تاريخ الولايات المتحدة.

ونظراً إلى أنّ الديموقراطيين ليسوا سوى أقلية في مجلس الشيوخ فإن احتمال تصويت أغلبية الثلثين لصالح عزل ترامب هو أمر مستبعد تماماً.

بينما قالت موقع التليفزيون الألماني أنه يبدو أن الديمقراطيين اتخذوا قرارهم في الدخول في إجراءات عزل الرئيس الأمريكي الجمهوري دونالد ترامب على خلفية ما باتت تعرف بفضيحة “أوكرانيا”

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »