بورصة وشركات

“الحديد والصلب”: ارتفاع مدخلات الإنتاج بين 40 و200% العام المالي الحالي

ارتفاع أسعار فحم الكوك200% والغاز الطبيعي 80%

شارك الخبر مع أصدقائك

كشفت شركة الحديد والصلب المصرية، عن نسب ارتفاعات أسعار المواد الخام المستخدمة في صناعاتها، والتي تراوحت زيادتها بين 40 و200%، خلال العام المالي الحالي بدءا من يونيو 2018.

ارتفاع أسعار فحم الكوك بـ 200% والغاز الطبيعي 80%

وأوضحت الشركة أن سعر فحم الكوك ارتفعت بنسبة 200%، تلاه مباشرة في نسبة الصعود الغاز الطبيعي بمعدل 80%، ثم الكهرباء بـ 50%، و المياه 40%، وذلك بحسب ما أعلنت بجمعيتها العمومية غير العادية التي انعقدت في 11 نوفمبر الماضي، للتصويت على استمراريتها.

وتُعقد هذه الجمعية عند بلوغ خسائر الشركة ما نسبته 50% من رأس المال. و أظهرت المؤشرات المالية لـ”الحديد والصلب”، خلال الربع الأول من العام المالي الجاري، ارتفاع خسائرها بنسبة 106% على أساس سنوي.

ارتفاع الخسائر 106% بالربع الأول من العام المالي

وسجلت الخسائر 367.8 مليون جنيه خلال الفترة من يناير حتى سبتمبر الماضي، مقابل خسائر بلغت 178.14 مليون جنيه بالفترة المقارنة من 2018-2019.

حزمة تهديدات أبرزها ارتفاع المديونيات لـ 5 مليارات جنيه

واستعرضت الشركة عدد من التهديدات المحدقة بها، مقابل فرصا لها بالسوق، وتمثلت التهديدات في ارتفاع قيم المديونيات المستحقة عليها لتتجاوز الـ 5 مليار جنيه، لشركات الغاز، والكهرباء.

وكذا وجود العديد من الشركات المنافسة الحديثة داخل مصر، و الخسائر الكبيرة التي تراكمت على الشركة الأعوام الماضية، ومتطلبات تغيرات تشريعية لتلائم البيئة التصنيعية الخاصة بالشركة.

فرص مستقبلية جيدة

وانتهت الجمعية العمومية غير العادية لقرار التصويت على استمرارية نشاط الشركة في ظل وجود عدد من الفرص المستقبلية المتمثلة في نمو الطلب على منتجات الشركة مع نمو مشروعات تطوير البنية الاساسية، و استمرار احتفاظ الشركة بحصتها بالسوق المحلي والخارجي، وزيادة رأس مال الشركة المًصدر والمدفوع بنسبة 100%، والموقع المتميز الذي تتمتع به الشركة في مجموعة دول البحر المتوسط، وشمال إفريقيا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »