سيـــاســة

الحبس للصوص البنك المركزي

  القاهرة - أ. ش. أ:   أصدرت محكمة جنح عابدين في جلستها المنعقدة أمس برئاسة المستشار طارق مقبل حكمها في قضية الاستيلاء علي مليون جنيه من أموال البنك المركزي والشروع في سرقة بنك القاهرة والتي تضم  7 متهمين من…

شارك الخبر مع أصدقائك

 
القاهرة – أ. ش. أ:
 
أصدرت محكمة جنح عابدين في جلستها المنعقدة أمس برئاسة المستشار طارق مقبل حكمها في قضية الاستيلاء علي مليون جنيه من أموال البنك المركزي والشروع في سرقة بنك القاهرة والتي تضم  7 متهمين من أمريكا الجنوبية، حيث قضت بمعاقبة ثلاثة متهمين بالحبس لمدة 4 سنوات مع الشغل والنفاذ وهم كل من البرتو مانويل كاسترو زعيم العصابة وكذلك المتهمون الهاربون كارلوس جارسيا وخيوس مورا والزام رئيس العصابة بدفع مبلغ 5001 جنيه علي سبيل التعويض المدني المؤقت لشركة نقل الأموال (امانكو) المدعية بالحق المدني.كما قضت المحكمة بمعاقبة خوفي مدينا (هارب) بالحبس ثلاث سنوات مع الشغل والنفاذ لإدانته بالاشتراك في سرقة المليون جنيه، فيما عاقبت كلا من اليكس روسيندو وريجينا سيليا وكارلوس لاندروز (هارب) بالحبس سنة مع الشغل والنفاذ لشروعهم في سرقة بنك القاهرة فرع عدلي.وكان المتهمون السبعة قد تخصصوا في سرقة البنوك ونجحوا في سرقة عدة بنوك في أمريكا وأوروبا وبعض الدول العربية ودخلوا مصر تحت ستار السياحة وخططوا حتي تمكنوا من سرقة مليون جنيه من البنك المركزي ثم غادروا البلاد إلي بيرو، وبعد 4 أشهر عادوا إلي مصر لتكرار الجريمة مع بنك القاهرة إلا أنه القي القبض علي ثلاثة منهم.وتعود أحداث القضية إلي شهر ديسمبر الماضي حيث اختفت حقيبة تحتوي علي مبلغ مليون جنيه أثناء عملية نقلها علي يد إحدي شركات الحراسة ونقل الأموال من مقر البنك المركزي إلي البنك الأهلي، وبتفريغ شرائط كاميرات المراقبة بالبنك تم الكشف عن مجموعة من الأشخاص بملابس العاملين يتبادلون إشارات غامضة وهي ذات الإشارات نفسها التي كررها المتهمون بعد أربعة أشهر أمام بنك القاهرة فرع عدلي فأثاروا شكوك الشرطة التي نجحت في القبض علي ثلاثة منهم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »