اقتصاد وأسواق

الجندي: الأحداث السياسية ورمضان يرفعان التضخم 1% خلال يونيو الماضي

 أبوبكر الجندي أ ش أ: أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عن ارتفاع معدل التضخم الشهري خلال شهر يونيو الماضي بنسبة 1% مقارنة بشهر مايو السابق، كما ارتفع معدل التضخم السنوي مقارنة بشهر يونيو 2012 ليسجل 10.9 في المائة ليصل…

شارك الخبر مع أصدقائك


 أبوبكر الجندي

أ ش أ:

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عن ارتفاع معدل التضخم الشهري خلال شهر يونيو الماضي بنسبة 1% مقارنة بشهر مايو السابق، كما ارتفع معدل التضخم السنوي مقارنة بشهر يونيو 2012 ليسجل 10.9 في المائة ليصل إلى 137.1 نقطة.

وقال اللواء أبو بكر الجندي رئيس الجهاز، في تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط: “إن الشهر الماضي شهد إقبالا من المواطنين على شراء السلع والمنتجات الغذائية وتخزين الطعام بسبب تخوف البعض من نقص المنتجات الغذائية بالأسواق نتيجة للأحداث السياسية التى تشهدها البلاد، فضلا عن دخول شهر رمضان المبارك والذى يقبل فيه المواطنين على الشراء”.

وأوضح أن اسعار الطعام والشراب زادت بنسبة 2.3% مقارنة بالشهر السابق عليه لتسجل 155.4 نقطة، كما ارتفع معدلها على أساس سنوي بنسبة 13.8% مقارنة بشهر يونيو 2012، لترتفع أسعار الخبز والحبوب لزيادة اسعار الأرز كما ارتفعت أسعارالدواجن و الاسماك الطازجة والمجمدة .

وأشار الجندى إلى أن معدل التضخم فى النصف الاول من العام الجاري خلال الفترة من يناير الى يونيو ارتفع بنسبة 8.7 % مرجعا السبب إلى زيادة أسعار صرف العملات الأجنبية أمام الجنيه المصري وخاصة سعر صرف الدولار خلال الاشهر الاربعة الاولى من العام والذى بدوره أثر على زيادة الأسعار في كافة القطاعات .

وأشار الجندي إلى أن الفترة الماضية شهدت ارتفاع فى أسعار اسطوانات البوتوجاز فضلا عن وجود ازمة البنزين والسولار والتى انعكست بدورها على ارتفاع أسعار نقل البضائع.

ولفت إلى ارتفاع أسعار المستهلكين “التضخم” في الحضر خلال يونيو الماضي مقارنة بالشهرالسابق عليه بنسبة 9ر0% ليسجل 134.8 نقطة، كما ارتفع المعدل مقارنة بالشهر ذاته من العام الماضي ليسجل 9.8 %، وفي الريف زاد معدل التضخم خلال الشهر الماضي بنسبة 1.1 % خلال مقارنة بالشهر السابق عليه ليصل إلى 139.8 نقطة وصعد معدل التضخم السنوي ليسجل 12.2% مقارنة بشهر يونيو 2012.

شارك الخبر مع أصدقائك