سيـــاســة

الجماعة الإسلامية: سنقدم مشروع قانون يقنن أوضاع اللجان الشعبية

ona: قال الدكتور طارق الزمر، رئيس المكتب السياسى لحزب البناء والتنمية، الذراع السياسية للجماعة الإسلامية، إن الجماعة ستقدم مشروع قانون يقنن أوضاع اللجان الشعبية كجهاز معاون للشرطة، لمواجهة الانفلات الأمني ومحاولة جر الجيش للعنف في الشارع.    طارق الزمر وأضاف…

شارك الخبر مع أصدقائك

ona:

قال الدكتور طارق الزمر، رئيس المكتب السياسى لحزب البناء والتنمية، الذراع السياسية للجماعة الإسلامية، إن الجماعة ستقدم مشروع قانون يقنن أوضاع اللجان الشعبية كجهاز معاون للشرطة، لمواجهة الانفلات الأمني ومحاولة جر الجيش للعنف في الشارع.

 
 طارق الزمر

وأضاف أن هناك حزما مطلوباً لمواجهة الانفلات الأمني، لذلك قررت الجماعة الإسلامية  تشكيل لجان شعبية لمواجهة صور اعتراض حياة المواطنين وترويعهم عن طريق قطع الطرق وخطوط القطارات والمترو، مضيفًا: ” نري عنفا منظما وممنهجا في الشارع، والمطلوب جر الجيش للعنف لنصل للنموذج الليبي أو السوري”.

 كما أضاف أن هناك سعيا في الشارع إلى ابتزاز الشارع المصري تحت اسم القصاص للشهداء، لجر الشعب إلى الشارع، في حين أن هناك تعمدا واضحا لإنهاك جهاز الشرطة، واقناع أفراد الشرطة بإغلاق أبواب القسم بالجنازير، وطالب أن  يفصل من يقدم على فعل ذلك من جهاز الشرطة  مؤكدًأ : “فهم غير آمنين على الوطن”.

ووعد : ” إنه بعد مضى عامين على الثورة، أنها لن تضيع،  امتداداً للثورات التحررية، فالشعب حتى هذه اللحظات يعاني الفقر والغلاء  ودون مبالغة هناك من يبحث عن قوته في مقالب الزبالة، فإن فشلت هذه الثورة فإن الجميع مسئول “.

وقال صفوت عبد الغني عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية  إن بعض قوى المعارضة تنتقد اللجان الشعبية، بينما تعتبر ” لبلاك بلوك” عملًا ثوريًا، ويعتبرون إجبار المواطنين على العصيان وقطع الطرق نوعا من الديمقراطية.

شارك الخبر مع أصدقائك