اقتصاد وأسواق

الجمارك: التسجيل المسبق للشحنات شرط لدخول البضائع للموانى المصرية (مستند)

عبر منشور تعليمات رقم 63 لسنة 2021

شارك الخبر مع أصدقائك

أصدرت مصلحة الجمارك المصرية تعليمات إلى المنافذ الجمركية المختلفة بعدم تفريغ البضائع أو البوالص التي وصلت إلى الموانئ المصرية ولم تتخذ رقم تعريفي ( ACID إلا بعد تسجيلها فى نظام التسجيل المسبق للشحنات ( ACI ) .

وأكد الشحنات غتوري رئيس مصلحة الجمارك ووكيل أول وزارة المالية، عبر منشور تعليمات رقم 63 لسنة 2021 والصادر مساء أمس عن مصلحة الجمارك، أن المنشور يأتي في إطار متابعة تطبيق نظام التسجيل المسبق للشحنات ACI بالموانئ البحرية، وفي ضؤ ورود العديد من الاستفسارات بشأن إجراءات تطبيق المنظومة، وإلحاقا لتعليمات الصادرة في هذا الشأن.

ونصت التعليمات الجديدة على أن تقوم إدارات المنافستو المركزي باتخاذ اللازم نحو الاخطار الالكتروني بهيئة الميناء المختصة وشركة التفريغ لعدم تفريغ مشمول هذه البوالص.

اقرأ أيضا  جمعية نقل البضائع تؤكد استمرار أزمة الشاحنات المصرية بميناء سفاجا

ونص المنشور على أن تتخذ كافة الاجراءات القانونية وفقا لما جاء بأحكام المادة 39 من قانون الجمارك رقم 207 لسنة 2020 وذلك بإعادة شحن البضاعة الغير مدرج لها ACID إلى خارج البلاد دون تفريغها داخل الموانئ والمنافذ المصرية وذلك على نفقة الناقل أو من يمثله.

وأكد الغتوري تطبيق تلك التعليمات على البضائع الواردة عبر الموانئ المصرية إعتبارا من أول أكتوبر الجاري.

كان محمد معيط وزير المالية قد أشار نهاية الأسبوع الماضي، أن حركة التجارة بالمنافذ الجمركية بالموانئ البحرية، انتظمت بالتزامن مع بدء التطبيق الإلزامى لمنظومة التسجيل المسبق للشحنات «ACI» اعتبارًا من الأول من أكتوبر الحالى، خاصة فى ظل المتابعة الدقيقة واللحظية التى تحرص عليها وزارة المالية.

اقرأ أيضا  «البترول»: استثمارات مشروعات البيئة والأمن تلامس 35 مليون دولار

واستعرض من خلال عدد من اللقاءات المتتالية مع الدكتور إيهاب أبو عيش نائب الوزير لشئون الخزانة، والشحات غتورى رئيس مصلحة الجمارك، والدكتورة منى ناصر مساعد الوزير للمتابعة وتطوير الجمارك، ومسئولى الشركة المصرية لتكنولوجيا التجارة الإلكترونية «MTS»، آخر المستجدات فى تطوير وميكنة المنظومة الجمركية، ونتائج زياراتهم الميدانية للمنافذ.

 كما اطمأن على انتظام حركة التجارة بالموانئ البحرية عبر منظومة التسجيل المسبق للشحنات «ACI»، التى أثبتت كفاءتها وقدرتها على الإسهام الفعال فى تحقيق المستهدفات المنشودة بتقليص زمن الإفراج الجمركى، وخفض تكلفة  عملية الاستيراد والتصدير، ومن ثم خفض أسعار السلع والخدمات بالأسواق المحلية، وتشجيع الصادرات المصرية، على نحو يساعد فى تسهيل حركة التجارة وتحفيز الاستثمار، وتحسين ترتيب مصر فى مؤشرات التنافسية الدولية.

اقرأ أيضا  «اجعل أمازون تدفع».. موجة إضرابات عمالية تهدد أشهر موسم تسوق

شدد الوزير، على حظر دخول أى بضائع يتم شحنها من الخارج اعتبارًا من الأول من أكتوبر الحالى إلى الموانئ البحرية إلا من خلال نظام التسجيل المسبق للشحنات «ACI»، لافتًا إلى أن هناك آليات مرنة وميسرة للتعامل مع شحنات السلع الاستراتيجية التى ترد إلى الموانئ البحرية المصرية من خلال السفن الجوالة.

أكد الوزير أن هناك إقبالًا متزايدًا من المستوردين ووكلائهم من المستخلصين الجمركيين على الانضمام لمنظومة التسجيل المسبق للشحنات «ACI»، حيث تجاوز عدد المسجلين منهم حتى الآن ٢١ ألفًا، وتم استصدار أكثر من ٥٤ ألف رقم «ACID»، وسجل أكثر من ٤٣ ألفًا من المصدرين الأجانب لمصر حسابات إلكترونية على منصة «بلوك تشين» منذ الانطلاق التجريبى للمنظومة فى أبريل الماضي وحتى الآن.

منشور تعليمات مصلحة الجمارك رقم 63 لسنة 2021

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »