لايف

الجرائم المرتبطة بالطائرات ذاتية القيادة تضاعف 4 مرات في بريطانيا

الجرائم المرتبطة بالطائرات ذاتية القيادة تضاعف 4 مرات في بريطانيا

شارك الخبر مع أصدقائك

أيمن عزام

توصلت دراسة استقصائية إلى أن الشرطة البريطانية تحقق في عدد متزايد من جرائم مرتبطة باستخدام طائرات الدرون ذاتية القيادة، حيث تبين ارتفاع اعداد هذه الجرائم 4 مرات بسبب استخدام مرتكبيها لهذه النوعية من الطائرات المتاحة للبيع دون أي قيود.
وقال موقع الاندبندنت الذي نفذ الدراسة، إن اعداد الجرائم المرتبطة بالدرون ارتفعت بنسبة 352 % خلال عام واحد، لدرجة أن الجمهور العادي أصبح يخشى هذه الطائرات ودورها في ارتكاب الجرائم.

وتشير الدراسة إلى توسع المجرمين في استخدام الدرون التي يمكن تزويدها بكاميرات دقيقة، بغرض تسهيل ارتكاب جرائم سرقة المنازل واختطاف الأطفال عن طريق تصويرهم داخل المدارس والتلصص على النساء وهن داخل حجرات النوم  وتزويد المساجين بالمخدرات.

وتسببت هذه الطائرات في زيادة المشاحنات بين الجيران، حيث أشارت تقارير شرطية الى اندلاع معارك بين اصحاب الدرون والمتضررين منها ممن يقررون التخلص منها عن طريق اطلاق  النار عليها مثلا  أثناء تحليقها في الجو بعد أن  يدركوا دورها في التلصص عليهم. 

شارك الخبر مع أصدقائك